قائد عملية "الانتقام" التابعة للحرس الثوري الإيراني يلقى حتفه في حلب - It's Over 9000!

قائد عملية "الانتقام" التابعة للحرس الثوري الإيراني يلقى حتفه في حلب

بلدي نيوز-حلب   (محمد أنس)
أفادت وسائل إعلام إيرانية بمقتل العميد "عزب الله سليماني" وهو قيادي من الصف الأول في الحرس الثوري الإيراني، سليماني، ومن القيادات البارزة والمقربة من قائد فيلق قدس قاسم سليماني، وذلك خلال المعارك مع كتائب الثوار أو تنظيم "الدولة" في ريف حلب.
القيادي القتيل "سليماني" كان قائد كتيبة المغاوير في مليشيا (قمر بني هاشم)، كما نعت ذات المصادر النقيب سجاد حسيني، والقيادي في المليشيات الإيرانية حميد الفاطمي.
وقالت الوكالة إن العميد عزت سليماني كان مستشارا لدى بعثة الحرس الثوري الإيراني التي تخوض معاركها في حلب تحت اسم عملية (الانتقام)، كما أنها نشرت صورة للقيادي أسد الله سليماني برفقة قائد فيلق القدس "قاسم سليماني".
وكانت الوكالة الرسمية الإيرانية "إرنا" أعلنت في 15 حزيران/ يونيو الماضي، تعليقا على إحدى الصور بأن "400 إيراني قتلوا في سوريا" في الوقت الذي لم تُدلِ فيه أي جهة رسمية إيرانية أخرى معلومات عن عدد القتلى الإيرانيين في سوريا التي دخلت ثورتها عامها الخامس.
الحرس الثوري الإيراني بدأ يتلقى خسائر بشرية على مستوى القيادات العسكرية، كان أبرزهم الرجل الثاني في الحرس الثوري الجنرال حسين همداني، الذي لقى مصرعه بكمين للثوار في ريف حماة الشمالي.
وشكل مقتل همداني ضربة قاصمة للحرس الثوري كون أنه المسؤول الأول عن العمليات العسكرية في سوريا، وكان مكلفا من قبل الإيرانيين بتنسيق العمل بين الميليشيات التابعة لإيران "الأفغانية والعراقية واللبنانية والباكستانية"، وهو من يحدد أولويات فتح الجبهات على مستوى سورية.

مقالات ذات صلة

تنسيق أمني بين ريفي حلب الشمالي وإدلب يسفر عن تحرير مختطف واعتقال أفراد العصابة

لليوم الثاني ضحايا بقصف على إدلب والنظام يكمل تسوية طفس

شركة تركية ترفع سعر الكهرباء في الباب

سعر صرف الليرة السورية أمام الدوﻻر اﻷمريكي في تداولات اليوم الأحد

سعر صرف الليرة السورية أمام الدوﻻر اﻷمريكي في تداولات اليوم السبت

مفخخة تستهدف الباب بريف حلب وروسيا توسع دائرة القصف إلى حلب