الثوار يتقدمون في المنشية وغارات بالقنابل الحارقة على إدلب - It's Over 9000!

الثوار يتقدمون في المنشية وغارات بالقنابل الحارقة على إدلب

بلدي نيوز-(التقرير اليومي)
يتابع الثوار تقدمهم في درعا ويحررون الميد من النقاط، فيما ينفذ النظام والروس المزيد من الغارات على ريف إدلب بالقنابل الحارقة والعنقودية.
ففي حلب شمالاً، استشهد مدنيان، بينهم طفل وجرح العشرات، بالإضافة لأضرار مادية كبيرة جراء استهداف مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي بثلاث غارات جوية من الطيران الحربي الروسي، كما تعرضت بلدة حيان وقريتي ياقد العدس وكفربسين لقصف مدفعي مكثف مصدره قوات النظام، في حين استهدفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة مدينة عندان بريف حلب الشمالي بأكثر من 100 قذيفة خلفت اضرار مادية كبيرة.

واستهدف الطيران الحربي الروسي بالصواريخ الفراغية بلدة المنصورة الحقت أضرار مادية كبيرة، فيما قامت المدفعية التركية باستهداف ميليشيات قسد في قريتي حربل والشيخ عيسى بقذائف المدفعية، كما استهدف فيلق الشام الثكنات العسكرية ومقرات حزب الله اللبناني في كل من نبل والزهراء بصواريخ الكاتيوشا.

وفي إدلب، استشهد 17 مدنياً، وأصيب العشرات بجروح اليوم السبت في بلدة أورم الجوز بريف إدلب الجنوبي الغربي، جراء غارات جوية عدة استهدفت الاحياء السكنية في البلدة، حيث بلغ عدد الغارات منذ صباح اليوم وحتى الآن، أكثر من خمس غارات، منها بالقنابل العنقودية المحرمة دوليا وأخرى بالقنابل شديدة الانفجار.

كما استشهد مدنيان وجرح آخرون، إثر غارات مماثلة نفذتها طائرة حربية روسية صباح اليوم السبت، على مدينتي جسر الشغور وخان شيخون بريف إدلب الغربي والجنوبي، فيما طال القصف بالقنابل الحارقة بلدات معرة حرمة وحيش وبسامس وعدوان، مخلفاً حرائق كبيرة، في حين خرج المركز الصحي في بلدة حيش بريف إدلب الجنوبي من الخدمة، إثر تعرضه لغارة من طائرة روسية، تسببت بدمار جزء من المركز.

وبالانتقال الى حماة، أغار الطيران الحربي بشكل مكثف اليوم، على مدينة اللطامنة في الريف الشمالي، وكان من بين الغارات صواريخ ارتجاجية وأخرى قنابل عنقودية حارقة، كما تعرضت مدن صوران وكفرزيتا وطيبة الإمام ومورك وبلدة معردس وقرى منطقة الازوار لعدة غارات جوية ترافق مع قصف مدفعي من حواجز النظام والتي تسببت باستشهاد مدني وإصابة آخرين بالقرب من مدينة طيبة الإمام .

وفي حمص، قصفت قوات النظام مدينتي تلبيسة والحولة وقرية السعن بقذائف الهاون دون وقوع إصابات بشرية، في حين خرجت دفعة جديدة من أهالي حي الوعر باتجاه مدينة جرابلس.

جنوباً في دمشق وريفها، استهدف الطيران الحربي بـ 8 غارات جوية حي القابون شرقي دمشق، كما تعرض الحي لقصف جوي بصاروخين محملين بالنابالم الحارق، ما أسفر عن نشوب حرائق ضخمة في منازل المدنيين وممتلكاتهم، تزامن القصف مع اشتباكات عنيفة بين الثوار من جهة وقوات النظام والميليشيات المساندة له من جهة أخرى على جبهتي بساتين حي برزة وبساتين مدينة حرستا شرقي دمشق، فيما استهدفت قناصة النظام المتمركز على أطراف حي برزة البلد منازل المدنيين في الحي، ما أسفر عن وقوع إصابات في صفوف المدنيين، فيما قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة مدينة حرستا في الغوطة الشرقية، ما سبب دمار وخراب في ممتلكات المدنيين.

وفي درعا، أعلنت غرفة عمليات "البنيان المرصوص" في درعا، عن تحرير ثلاثة حواجز جديدة في حي المنشية، ضمن معركة "الموت ولا المذلة" اليوم السبت.
وأكدت الغرفة أنه تم تحرير حواجز البنايات والسلوم ودراغا، بعد معارك عنيفة مع قوات النظام، مشيرة إلى أنها من الحواجز "الاستراتيجية" في حي المنشية في درعا.
وكانت الغرفة أعلنت اليوم عن مقتل عدد من عناصر قوات النظام، وميليشيا حزب الله اللبناني، بعد استهدافهم بصاروخ داخل حي المنشية في مدينة درعا.
وأفاد مراسل بلدي نيوز في درعا (حذيفة حلاوة)، أن الثوار استهدفوا مجموعة من عناصر قوات النظام وميليشيا حزب الله، بصاروخ مضاد للدروع، أثناء قيامهم بنصب مدفع B10 داخل حي المنشية، ما أدى إلى مقتلهم، وتدمير المدفع.
وفي السياق ذاته، أعلنت غرفة العمليات عن أسماء عدد من عناصر قوات النظام والميليشيات المساندة له، كانوا قتلوا بنيران الثوار في حي المنشية، ضمن المعارك الدائرة في الحي، أبرزهم ثمانية عناصر من حزب الله اللبناني ومقدم ونقيب في جيش النظام بالإضافة لثمانية عناصر آخرين.

مقالات ذات صلة

قصف تركي يستهدف النظام بريف حلب ومسلحون يستهدفون حاجزا بالسويداء

"الدفاع المدني" يطلق "دبلوم أكاديمي" للمتطوعين

اغتيال عنصرين من الأمن العسكري في درعا

"داعش" يتبنى مقتل رئيس مخفر "خربة غزالة" في درعا

تركيا تدفع بتعزيزات إلى جبهات ريف حلب ومظاهرات ضد الفلتان الأمني في رأس العين

مقتل طفل بانفجار غربي حماة