هجمات مكثفة وخسائر فادحة للنظام بدرعا وريف حلب - It's Over 9000!

هجمات مكثفة وخسائر فادحة للنظام بدرعا وريف حلب

بلدي نيوز – (التقرير اليومي)

استمرت المعارك بين النظام وتنظيم "الدولة" في ريف حلب الشرقي، اليوم الاثنين، في محاولة الأول التقدم نحو مدينة مسكنة، فيما تلقت قوات النظام خسائر بشرية فادحة خلال معارك درعا.

ففي حلب، دارت اشتباكات متقطعة بين الثوار وقوات النظام على جبهة جمعية الزهراء والبحوث العلمية غربي مدينة حلب.
في السياق، قتل الثوار عدة عناصر من "قسد" أثناء صد تقدم الأخير على جبهة قرية الحمران قرب مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي.
إلى ذلك قتل الثوار ضابطاً برتبة مقدم من قوات النظام وجُرح آخرون بقصف الثوار مواقعهم في بلدة الحاضر بريف حلب الجنوبي.
وإلى الريف الشرقي، أعلن تنظيم "الدولة" عن تدمير دبابة لقوات النظام قرب قرية تل فضة جنوب مطار الجراح العسكري بريف حلب الشرقي، كما دارت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وتنظيم "الدولة" على محاور معمل السكر وقرية الفرعية والمزرعة الثانية وخان الشعر بريف حلب الشرقي.
من ناحية أخرى، قصف الطيران الحربي بالصواريخ قرى مسكنة وحطين وسمومة، خلف دماراً بالممتلكات.

في إدلب، أصيب عدة أشخاص إثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارتهم في أحد أحياء بلدة سرمين بريف إدلب مساء اليوم .

بالانتقال إلى حماة، شنت طائرات النظام الحربية والطائرات الروسية عدة غارات على ناحية عقيربات وقرى حمادة عمر ورسم العوابد وسوحا في الريف الشرقي ما خلف أضرارا مادية كبيرة، بينما تعرضت مدينتا كفرزيتا واللطامنة لقصف مدفعي تسبب باشتعال عدة حرائق في محاصيل المزارعين.

غرباً في اللاذقية، قصفت قوات النظام بقذائف المدفعية الثقيلة قرى تردين وكبينة والحدادة وجبل التفاحية وتلة الخضر في جبل الأكراد، كما تعرضت قرى شحرورة ومحيط قرية سلور في جبل التركمان لقصف مدفعي متقطع.

في العاصمة دمشق وريفها، استشهد مدني وجرح آخرون، اليوم الاثنين، بقصف مدفعي لقوات النظام على ريف دمشق.
وفي التفاصيل، أفاد مراسل بلدي نيوز بريف دمشق (طارق خوام)، أن قوات النظام قصفت بالمدفعية الأحياء السكنية في مدينة كفربطنا، ما أسفر عن استشهاد مدني، وجرح آخرين، إضافةً لدمار في الأبنية السكنية.
وأضاف مراسلنا أن قصفا مماثلاً لقوات النظام استهدف مدينتي حمورية ودوما، دون وقوع ضحايا.
الجدير ذكره أن الغوطة الشرقية من ضمن مناطق "خفض التصعيد" التي أقرها اجتماع "أستانا"، بين المعارضة السورية ونظام الأسد.
في السياق، استهدفت مروحيات النظام بـ 7 براميل متفجرة بلدة بيت جن في جبل الشيخ بريف دمشق الغربي.

جنوبا في درعا، شنت طائرات النظام الحربية ما يزيد عن 20 غارة جوية، منذ صباح اليوم الاثنين، على أحياء مدينة درعا، ضمن محاولة تقدم فاشلة لقوات النظام تمكن الثوار من صدها.
وأفاد مراسل بلدي نيوز في درعا (حذيفة حلاوة)، أن الطائرات الحربية قصفت بالقنابل العنقودية والصواريخ المتفجرة، أحياء مدينة درعا، بالتزامن مع محاولة لقوات النظام والميليشيات الداعمة لها، باقتحام مناطق الثوار، بيد أن الثوار تصدوا للهجوم وقتلوا وجرحوا عدداً من عناصر قوات النظام، ودمروا عربة (بي إم بي) وسيارة دفع رباعي تحمل رشاش دوشكا.
وفي السياق، قصفت قوات النظام صباح اليوم، أحياء مدينة درعا، مستخدمة صواريخ أرض-أرض من طراز فيل، والمدفعية الثقيلة، بالتزامن مع قصف مروحي بالبراميل المتفجرة، ما أدى إلى دمار أصاب الأماكن المستهدفة.
وتسعى قوات النظام إلى استغلال اتفاق "خفض التصعيد"، لاستعادة المناطق التي خسرتها لمصلحة الثوار، خلال الأشهر الماضية، في مدينة درعا ومحيطها.

مقالات ذات صلة

خلاف بين ميليشيات إيران على شحنة مخدرات يتطور إلى مواجهات بدير الزور

حفل زفاف جماعي لستين شابا في الشمال السوري (فيديو)

"الشبيبة الثورية" تختطف فتاة قاصرة في حلب

جامعة حلب تفصل 43 طالبا بتهمة التزوير

حمص.. ارتفاع سعر الفروج الحي 40% وتوقف عدد من المداجن

أحياء في حماة لم يتم صيانة صرفها الصحي منذ أكثر من 50 عاما!