قائد "أحرار الصنمين" ينضم لقافلة شهداء الاغتيالات بدرعا - It's Over 9000!

قائد "أحرار الصنمين" ينضم لقافلة شهداء الاغتيالات بدرعا

بلدي نيوز - درعا (محمد أنس)
عادت حوادث الاغتيال لتطرق أعتاب محافظة درعا مجدداً، مستهدفةً القادة العسكريين للجيش الحر، ومع كل عملية اغتيال تنفذ بنجاح تفقد المحافظة قادتها، في حين تجد كافة العمليات تبنيها من قبل مسلحين مجهولين لم تنجح الجبهة الجنوبية في تحديد هويتهم بعد.
في بلدة "نمر" بريف درعا، أقدم مجهولون على اغتيال قائد كتيبة "أحرار الصنمين" أبو إبراهيم الصنميني، أثناء خروجه من أحد المساجد في البلدة، ليتم إفراغ خمسة رصاصة في جسده كانت كفيلة باستشهاده، بعد نقله إلى أحد المشافي الميدانية في مدينة انخل.
وأشارت مصادر محلية إلى إصابة ثلاثة مدنيين آخرين أثناء تنفيذ المسلحين المجهولين لعملية اغتيال القائد العسكري لكتيبة أحرار الصنمين، ليبقى اغتيال القائد الجديد عنوان لمرحلة مقبلة من سلسلة الاغتيالات التي تزدهر في ربوع درعا وسط حالة من الفلتان الأمني الغير مسبوق فيها.
المجهولون ذاتهم قاموا قبل أيام أحد أبرز الشخصيات التي أجمع على حبها وتقديرها القاصي والداني في محافظة درعا جنوب سوريا، وبعد اغتياله ما زالت أفعاله وتضحياته تتصدر صفحات التواصل الاجتماعي تنديداً بالجريمة التي أودت بحياته وبحياة من معه من أخوة ومرافقين، لتطالب تلك الأصوات بفتح ملف تحقيق حقيقي حول استشهاد الشيخ "أسامة اليتيم" رئيس دار العدل في حوران لمعرفة الجناة ومعاقبتهم على ما اقترفت أيديهم.   
في حين أعلنت دار العدل في حوران عن تعيين رئيس جديد لدار العدل لإدارة المحكمة في المرحلة المقبلة، وذلك بعد اغتيال رئيسها السابق أسامة اليتيم، حيث سيتولى الشيخ "عصمت العبسي" رئاسة محكمة دار العدل في حوران.

مقالات ذات صلة

ضحيتها نازح سوري.. عملية اغتيال جديدة في "الهول"

مادة سامة تنهي حياة معمم شيعي بريف حلب

درعا.. اغتيال ضابط في صفوف قوات النظام

مجهولون يغتالون عاملا في فوج إطفاء درعا

اغتيال حارس تابع لإدارة "قسد" في ديرالزور

مجهولون يغتالون ضابطا بقوات الأسد في درعا