معارك حماة تستعر وخسائر بالجملة للنظام في ديرالزور - It's Over 9000!

معارك حماة تستعر وخسائر بالجملة للنظام في ديرالزور

بلدي نيوز-(التقرير اليومي)
تمكن عناصر حركة أحرار الشام من قنص عدد من قوات النظام بريف حماة، فيما واصل نظام الأسد حملته العسكرية الوحشية على غوطة دمشق ما تسبب باستشهاد وجرح العشرات من المدنيين.
في حلب، تصدت هيئة تحرير الشام لمحاولة تقدم قوات النظام على جبهة قريتي الرشادية وحجارة بريف حلب الجنوبي، حيث تكبدت تلك القوات خسائر بشرية، بالإضافة إلى إعطاب دبابة وسيارة دفع رباعي، فيما ما تزال المعارك كر وفر بين الطرفين في تلك المنطقة، تزامناً مع قصف مدفعي، وغارات من الطيران الروسي.
في سياق متصل، شن الطيران الحربي عدة غارات على قريتي سيالة ورملة، خلف دمار بالممتلكات.
إلى الريف الشمالي، استشهد مدني، جراء قصف مدفعي على بلدة حيان، من قبل قوات النظام المتمركزة في كتيبة حندرات.
محلياً، ما يزال وقف إطلاق النار مستمراً بين هيئة تحرير الشام والزنكي، في قرى وبلدات الريف الغربي لمدينة حلب، بعد اشتباكات عنيفة بين الطرفين.
بالانتقال إلى حماة قنص عناصر أحرار الشام سبعة عناصر لقوات النظام على جبهة الزارة بريف حماة الجنوبي مساء اليوم الخميس.
وفي التفاصيل أفاد مراسل بلدي نيوز في حماة (أحمد العلي) أن سرية القنص في حركة أحرار الشام الإسلامية تمكنت من قتل سبعة عناصر لقوات النظام والميليشيات التابعة لهم بعملية خاطفة بعد مراقبتهم واستهدافهم بالقناصات على جبهة حاجز الزارة بريف حماة الجنوبي.
إلى ذلك، تصدت هيئة تحرير الشام وجيش العزة لمحاولة تقدم قوات النظام مدعومة بميليشيات محلية وإيرانية وسط غطاء جوي ومدفعي عنيف على تلة البليل بريف حماة الشرقي.
وأضاف مراسلنا، بأن الفصائل المقاتلة تمكنت من قتل ثمانية عناصر من قوات النظام والميليشيات الإيرانية، وجرح آخرين، وإجبارها على الانسحاب والتراجع إلى مواقعها السابقة.
كما دمر عناصر الهيئة دبابة لقوات النظام على تلة سرحا، فيما تعرضت قرى " الظافرية، والخوين، وأبو دالي، وأم تريكية، وعطشان وحر بنفسه واللطامنة" لقصف مدفعي عنيف ترافق مع عشرات الغارات الجوية من طائرات النظام الحربية والمروحية والطائرات الروسية على قرى الريف الشرقي.
في حمص، قصفت قوات النظام المتمركزة في كتيبة الهندسة قرية السعن الأسود بالمدفعية دون أضرار بشرية تذكر.
في المنطقة الشرقية، ومن دير الزور؛ وصلت "قوات النخبة" في ميليشيا (حزب الله) اللبناني، إلى مدينة (البوكمال) بريف دير الزور الشرقي، بالتزامن مع وصول عدة ميليشيات طائفية مدعومة من إيران، تحضيراً لاقتحام المدينة.
كما أن عدة ميليشيات طائفية مدعومة من إيران، وصلت أيضاً إلى مدينة البوكمال، تحضيراً لاقتحامها، في حين استقبلت ميليشيا (النجباء) العراقية، قائد فيلق (القدس) الإيراني الجنرال "قاسم سليماني" في محيط البوكمال، مشيرة إلى أن "سليماني" سيقوم بقيادة المعارك بنفسه في البوكمال.
وقتل نحو 50 عنصرا من قوات النظام وميليشياته اليوم الخميس، عقب هجوم لمقاتلي تنظيم "الدولة" استهدف رتلا للنظام غربي مدينة (الميادين) شرقي مدينة دير الزور.
في السياق ذاته؛ قتل عدد أخر من قوات النظام جراء مواجهات مع تنظيم "الدولة"، خلال محاولته التقدم باتجاه قرية "الكشمة" فضلا عن تدمير دبابة طراز T90، حيث نشر إعلام التنظيم صورا لعدد من قتلى النظام.
أفادت مصادر إعلامية محلية؛ إن قوات سورية الديمقراطية "قسد" سيطرت على بلدة (ذيبان) وقريتي (الطيانة وشنان) بريف دير الزور الشرقي بشكل كامل، اليوم الخميس، بعد مواجهات مع التنظيم، وبغطاء جوي من التحالف الدولي.
في الأثناء؛ استشهد خمسة مدنيين وأصيب عدد آخر، جراء الغارات التي نفذتها طائرات التحالف الدولي، في إطار مساندتها لـ "قسد" خلال تقدمها إلى بلدة "درنج".
وقالت شبكة "الشرق نيوز" المحلية إن خمسة مدنيين استشهدوا بنيران قوات سورية الديمقراطية "قسد"، وهم من بلدة (ذيبان) جراء المواجهات، كانوا متوجهين لجلب المياه للنازحين في مخيمات البادية شرقي دير الزور.
وفي سياق آخر؛ أعلن تنظيم "الدولة" مقتل 8 من عناصر "قسد" وإصابة عدد آخر، فضلا عن أسر 2 خلال مواجهات بين الجانبين شرقي حقل (العمر) النفطي في الريف الشرقي لدير الزور.
في دمشق، استشهد خمسة عشر مدنيا بينهم أطفال، وأصيب أكثر من 70 بجروح بينهم نساء وأطفال هو حصيلة اليوم الثالث على التوالي من تصعيد القصف الذي تستهدفه به قوات النظام مختلف مدن وبلدات الغوطة الشرقية، حيث شن الطيران الحربي غارات جوية توزعت على بلدات حرستا وعربين ومديرا.
كما قامت قوات النظام باستهداف مختلف بلدات الغوطة الشرقية بقذائف الهاون والصواريخ التي تحمل قنابل عنقودية .
ولا تزال معركة " بأنهم ظلموا " التي أطلقتها حركة أحرار الشام مستمرة لاستكمال السيطرة على إدارة المركبات المحاذية لمدينة حرستا، وقد تمكنت أحرار الشام من اغتنام أسلحة وذخائر متعددة بينها مدفع رشاش "عيار 23 ملم "، وقد قام الطيران الحربي لليوم الثاني على التوالي باستهداف مواقع لقوات النظام عن طريق الخطأ ما أدى لوقوع قتلى وجرحى بين عناصر قوات النظام .
وخلال المعارك الجارية على أطراف مدينة حرستا قامت قوات النظام باستهداف المدينة بقذائف تحوي غاز الكلور السام ما أدى لوقوع عدة إصابات بينهم أربعة نشطاء إعلاميون.
ونظراً للقصف العنيف الذي تتعرض له مدن وبلدات الغوطة الشرقية أصدرت مديرية الأوقاف وشؤون المساجد تعميماً بإلغاء صلاة الجمعة يوم غد منعاً للتجمعات وحفاظاً على أرواح المصلين .

مقالات ذات صلة

"صوبيا السبيرتو" تغزو أسواق العاصمة دمشق

القبض على رجل يرتدي حزام ناسف وسط مدينة حلب

مجهولون يغتالون "مدنياً" غربي درعا

"مياه الإدارة الذاتية" توقف خدماتها في ديرالزور

سعر صرف الليرة مقابل الدولار اليوم السبت

عملية أمنية بريف حلب وقصف للنظام وروسيا في إدلب