اصابات بالتهاب الكبد الوبائي في درعا ومختصون يحذرون من كارثة صحية - It's Over 9000!

اصابات بالتهاب الكبد الوبائي في درعا ومختصون يحذرون من كارثة صحية

بلدي نيوز - درعا (نورا الباشا)
انتشر في الآونة الأخيرة مرض "التهاب الكبد الوبائي" في ريف درعا، نتيجة تلوث المياه والمواد الغذائية وسط دعوات من الكوادر الطبية للوقاية من الإصابة بالمرض بشكل أوسع، حيث ظهرت بعض الحالات المرضية بهذا المرض في درعا البلد ومناطق من الريف.
المدير العام للدفاع المدني في محافظة درعا "أبو ياسين السرحان" قال لبلدي نيوز: "ينتشر هذا المرض في المناطق التي تستخدم بها مياه الآبار للشرب وفي معظم مناطق درعا المحررة في الريف الغربي والشرقي وحتى داخل مدينة درعا".
وعن عدد الحالات التي تم توثيقها حتى اللحظة قال السرحان: "لاتزال النسبة تعتبر قليلة وقدرت الحالات بحوالي 400 حالة موزعة على مناطق مختلفة من المحافظة".
وحول الإجراءات المتخذة للوقاية من المرض قال: "في الهيئة العامة للخدمات المدنية والمرتبطة بالدفاع المدني السوري، تم إدخال عدد من الأجهزة المستخدمة لفحص المياه وحبوب كلور لتعقيم مياه الشرب في الآبار ويتم تشكيل فرق مختصة لفحص المياه وتحديد مناطق التلوث في الآبار وكيفية علاجها، لتصبح مياه صالحة للشرب وتتم المباشرة بالعمل وإيجاد الحلول الناجعة للأمر".
وأضاف، إن المشافي الميدانية تحتوي على علاج بسيط للمرض ولا يحل المشكلة بشكل كامل باستثناء توعية الناس بالابتعاد عن تناول الدسم والإكثار من تناول الحلويات الخالية من السكر الصناعي، في ظل غياب الكوادر المختصة والمعدات الطبية الكافية والأدوية، ونتوجه إلى المنظمات الإنسانية العالمية والعربية للتدخل وإنقاذ المنطقة من كارثة إنسانية محتملة.
ويعرف المرض علميا باسم الالتهاب الكبدي, وفي اللغة الإنكليزية (Hepatitis A) هو التهاب كبدي حاد يصيب الكبد نتيجة الإصابة بفيروس الالتهاب الكبدي (HAV) الذي يتطور إلى تشمع الكبد، وينتشر عن طريق الأكل أو الماء الملوث.

مقالات ذات صلة

قلق أممي إزاء الوضع الإنساني المتدهور لأكثر من 13 مليون سوري

الأمم المتحدة: الوضع الإنساني في سوريا قد يخرج عن السيطرة

المخابرات الجوية تشن حملة اعتقالات في درعا

يوم كسرت هيبة إيران.. الذكرى السادسة لمعركة اللجاة الكبرى بريف درعا

في حلب.. أرقام قياسية لأسعار المواد الغذائية والسكان ينتظرون "المعجزة"

تجار المواد الغذائية يغلقون أبواب محالهم في دمشق