مدير أوقاف حلب يبشر أسماء الأسد بالجنة وبصحبة مريم العذراء - It's Over 9000!

مدير أوقاف حلب يبشر أسماء الأسد بالجنة وبصحبة مريم العذراء

بلدي نيوز - حلب (زين كيالي)
نشر مدير أوقاف محافظة حلب التابع لنظام الأسد "عبد القادر الشهابي" على صفحته الشخصية عبر وسائل التواصل الاجتماعي "الفيس بوك" عدة منشورات تبارك أعمال القتل والإرهاب التي يقودها بشار الأسد ضد الشعب السوري، ووصفه بأنه "سيف الله المسلول".
ووصف في منشورات أخرى عبر صفحته زوجة بشار الأسد، أسماء بأنها "سيدة نساء العالمين والقديسة"، وبشرها الشهابي بـ "الجنة وصحبة مريم العذراء وفاطمة الزهراء".
ووفقا لما ورد عبر صفحة مدير الأوقاف بحلب فإن "السيدة المؤمنة أسماء الأسد تستحق لقب سيدة نساء العالميين والقديسة، لأنها كانت ومازالت تساعد الفقراء والمحتاجين وترعى أسر الشهداء الذين استشهدوا دفاعاً عن الأمة والوطن"، في إشارة إلى قتلى قوات النظام السوري.
وأضاف في منشوره عن أسماء الأسد: "قد حجزت مكانها بالجنة بكفالتها اليتامى، فالدين ليس فقط بالحجاب واللباس الفضفاض، الدين بالمعاملة الحسنة والأخلاق الكريمة، هذه السيدة العظيمة الموقرة الطاهرة المطهرة التي أرسلها الله لتكون سنداً وعوناً للسيد القائد حامي الأرض والعرض بشار حافظ الأسد، فأبشري بالجنة وأبشري بصحبة مريم العذراء وفاطمة الزهراء بالفردوس الأعلى، فقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر فهنيئاً لك".
في حين تناسى الشهابي، ما فعله ذاك "السيف المسلول" بمئات آلاف السوريين من قتل وتشريد وإجرام لم يعرف التاريخ مثيله، كما لم يتوقف ذاك الذي من المفترض أن يكون علامة دينية أمام الصفقات التي أبرمها زعيمه مع كافة مرتزقة العالم لدخول البلاد وطرد أهلها بحجة "الإرهاب".
هم علماء السلطة والسلطان، بحسب ما قاله "أبو زيد الحلبي" لـ "بلدي نيوز"، مضيفاً "لقد غسلنا أكفنا منهم من سنوات، فلم نرى منهم إلا تشريع القتل وشريعة الغاب، شرعهم فضفاض لأسماء الأسد والأسد، ولا يتجاوز قصرهم، فهم أكثر من برر للأسد جرائمهم ولن نتهاون في محاكمتهم محاكمات عادلة بعد نجاح الثورة".

مقالات ذات صلة

الجزائر تأمل مشاركة "الأسد" بالقمة العربية

كيف يسرق النظام المساعدات الموجهة للشعب السوري؟

لافرنتييف يلتقي بشار الأسد في دمشق

تصريحات جديدة للخارجية الأمريكية بشأن التطبيع مع النظام

فضيحة جديدة لـ"فيسبوك" بشأن سوريا

مرسوم من بشار الأسد يطيح بقاضيين في إدلب والحسكة