"سوريا الديموقراطية" تستغل الغارات الروسية على ريف حلب وتسيطر على قرية للثوار - It's Over 9000!

"سوريا الديموقراطية" تستغل الغارات الروسية على ريف حلب وتسيطر على قرية للثوار

التقرير اليومي:

تمكنت ما يسمى "قوات سورية الديموقراطية" من السيطرة على قرية شمال حلب، يوم الأحد، إثر معارك مع الثوار، في حين تواصلت الغارات الروسية على أرياف حلب مستهدفة مواقع الثوار.
مراسل بلدي نيوز في ريف حلب الشمالي أكد أن "قوات سوريا الديمقراطية" سيطرت على قرية كشتعار، بعد اشتباكات عنيفة مع الثوار، تزامنت مع عدة غارات من الطيران الروسي على منطقة آسيا ومنغ وحيان وأطراف دير جمال وتل مصيبين، ما أدى لجرح عدة مدنيين في بلدة حيان.
في السياق، تعرضت مطحنة الفيصل وبلدة منغ والمالكية وشوارغة لقصف بالصواريخ الفراغية من قبل المقاتلات الروسية، بالإضافة لعدة غارات من ذات الطيران على مدينة الباب وطريق الراعي والقرى المحيطة بسد تشرين.
كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مدينة الباب، في وقت قصفت قوات النظام براجمات الصواريخ مدينة تادف، دون وقوع ضحايا بالقصف.
بالمقابل، استهدف الثوار بقذائف مدفع "جهنم" خط الدفاع الأول لقوات النظام، ما أدى لإصابة عدداً من عناصر النظام.
وليس بعيداً عن حلب، شن الطيران الروسي عدة غارات على بلدتي حاس وكفروما وبلدة بسيدا بريف معرة النعمان.
في الاثناء، شنت المقاتلات الروسية عدة غارات على محيط مصيف سلمى وجب الأحمر وقرية القصب وشحرورة بريف اللاذقية، تزامنت مع قصف مدفعي وصاروخي على القرى الحدودية.
بالانتقال إلى المنطقة الوسطى، شن طيران النظام الحربي عدة غارات على قرية تيرمعلة بريف حمص الشمالي، تزامنت مع عدة غارات من ذات الطيران على بلدة القريتين بالريف الشرقي.
وفي حماة، قصف الطيران الروسي بعدة غارات مدن كفرزيتا واللطامنة ومورك وعطشان، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات النظام على قرى السرمانية والمنصورة والقاهرة.
عسكرياً، حرر الثوار حاجز بيت السعدي القريب من قرية معان، فيما تمكنوا من اغتنام دبابتين وكميات من الذخيرة.
وفي السياق، قتل عدد من عناصر قوات النظام وأصيب آخرون، جراء انفجار سيارة ذخيرة للأخير وسط بلدة معرزاف بريف حماة الغربي.
بالذهاب إلى ريف دمشق، فقد قصفت قوات النظام بالمدفعية مدينتي حزة وعين ترما بالغوطة الشرقية، ما أدى لجرح عدد من المدنيين، بالتزامن مع قصف الطيران الروسي مدينة دوما، ما أسفر عن إصابة عدة مدنيين حالات بعضهم حرجة، واستشهد رجل وامرأة جراء سوء التغذية والبرد الشديد في بلدة مضايا.
جنوباً، قصفت قوات النظام بالمدفعية خربة صعد ورجم الدولة في بادية السويداء، بالتزامن مع غارتين من الطيران الحربي استهدفتا تل الأشيهب.
أما في درعا، شن طيران الاحتلال الروسي أكثر من 27 غارة على مدينة الشيخ مسكين، فيما دارت اشتباكات بين الثوار وقوات النظام في حي المنشية بدرعا البلد، ما أسفر عن إصابة عدد من عناصر قوات النظام.
في المنطقة الشرقية،  شن الطيران الحربي غارة جوية على شمال محافظة الرقة، تزامنت مع غارت أخرى استهدفت حي الحويقة بمدينة دير الزور، دون معلومات عن نتائج القصف.

مقالات ذات صلة

تصعيد غير مسبوق لروسيا والنظام في إدلب

إدلب.. شهيد بقصــف جويّ روسي

طالبوا بتدريس مناهج النظام.. "قسد" تعتقل 8 معلمين وطلاب في عين العرب

"قسد" تعتقل 20 شخصا بتهمة "التخريب" غرب الرقة

غارة روسية تودي بحياة طفــل في إدلب

لليوم الثالث.. طائرات روسيا تقصف دارة عزّة