أكثر من 250 لاجئ سوري يتم إعادتهم قسراً من لبنان إلى الموت في سورية  - It's Over 9000!

أكثر من 250 لاجئ سوري يتم إعادتهم قسراً من لبنان إلى الموت في سورية 

Independent – ترجمة بلدي نيوز
قالت منظمة العفو الدولية أن أكثر من 250 لاجئاً سورياً قد وصلوا مطار بيروت، وهم عرضة "لخطر الموت" بعد إعادتهم قسرياً من قبل السطات اللبنانية إلى سورية التي مزقتها الحرب.
وكان اللاجئون قد وصلوا مطار بيروت "رفيق الحريري" بنية السفر إلى تركيا، ولكنهم لم يتمكنوا من الصعود إلى الخطوط الجوية التركية بعد إقرار قيود جديدة على تأشيرات الدخول بالنسبة للسوريين والتي دخلت حيز التنفيذ، يوم الجمعة.
وتتطلب القوانين الجديدة، التي تفرضها السلطات التركية أن يحصل المسافرون جواً أو بحراً على تأشيرة لدخول تركيا، مع أن السوريين كانوا في السابق ولمدة ست سنوات يستطيعون دخول تركيا دون تأشيرة لمدة 90 يوماً، واضطر أولئك الذين لم يأتوا قبل الموعد النهائي يوم الجمعة إلى العودة لسورية، ليواجهوا مصيرهم بالاعتقال أو القتل من قبل النظام السوري.
يوم الجمعة، أعيد 100 لاجئ سوري إلى سورية، ومن ثم في وقت لاحق من اليوم أعيدت مجموعة أخرى من 150 سوري كانوا عالقين في مطار بيروت، وفقاً لمنظمة العفو الدولية.
وقال فادي الحسن، مدير مطار بيروت الدولي: "إن الشركة السورية (أجنحة الشام) أعادت 370 لاجئاً سورياً إلى دمشق"، وأضاف: "الطائرة قد نقلت بالفعل المجموعة الأولى، ونحن في انتظار نقل مجموعتين غيرها".
وقد انتقدت جماعات حقوق الإنسان ومن ضمنهم منظمة العفو الدولية، قرار السلطات اللبنانية بترحيل اللاجئين إلى سوريا، واصفة الإجراء من لبنان بقولها: "إن هذا البلد قد انحدر إلى مستوى جديد وصادم، فلقد عرض اللاجئين السوريين إلى خطر الموت".
وقال شريف السيد، رئيس شؤون اللاجئين وحقوق المهاجرين في منظمة العفو الدولية: "هذا انتهاك شائن من لبنان لالتزاماته الدولية بحماية اللاجئين الفارين من الاضطهاد وسفك الدماء في سورية، وعلى الحكومة اللبنانية إيقاف جميع عمليات الترحيل للمزيد من اللاجئين السوريين".
وأضاف: "القيود الجديدة التي تفرضها السلطات التركية على دخول البلاد تمثل عقبة جديدة للاجئ السوري الذي يبحث عن ملاذ من الموت، ومثل هذه القيود لها آثار مدمرة على اللاجئين".
هذا وتعتبر تركيا ولبنان من أكثر الدول التي استضافت أكبر عدد من اللاجئين السوريين، بمعدل 2.2 مليون شخص يعيشون في الأراضي التركية وأكثر من مليون في لبنان.

مقالات ذات صلة

الأمم المتحدة: الشركاء يواصلون الاستجابة لتفشي الكوليرا في سوريا

رئيس جمعية الصاغة: المواطنون يشترون الذهب بهدف الاستثمار

"اقتتال"بين مجموعتين داخل فصيل في عفرين

افتتاح مدرسة بسعة 1300 طالب في مخيمات "قاح" بإدلب (صور)

تسجيل أول وفاة بالكوليرا في "تل أبيض" شمال الرقة

أكثر من 15 جريحا بحوادث سير في إدلب وحلب