النظام يهمل التعليم في الغوطة الشرقية - It's Over 9000!

النظام يهمل التعليم في الغوطة الشرقية

بلدي نيوز - (أشرف سليمان)
يشتكي أهالي قطاع المرج في الغوطة الشرقية من سوء الخدمات الضرورية في بلداتهم، ومنها المدارس، حيث لم يتم افتتاح إلا بضع مدارس في هذا القطاع الذي يضم 29 قرية وبلدة، في إهمال متعمد من قبل نظام الأسد لمعاقبة الأهالي وحرمانهم من أبسط حقوقهم في التعليم.
وقال "محمد المرجي" لبلدي نيوز؛ "تفتقر مدارس قطاع المرج بريف دمشق لأدنى الخدمات والتجهيزات الأساسية في أبنيتها المتصدعة، وسط تجاهل مستمر من قبل القائمين على تلك المدارس ممن عيّنهم النظام وجلّهم مدرسين وإداريين من خارج المنطقة".
وأضاف "على الرغم من افتتاح مدارس في بعض البلدات مثل بلدة النشابية مركز قطاع المرج وأوتايا والقاسمية، إلا أن معظم القرى والبلدات الأخرى بدون مدارس وعلى طلابها قطع مسافات طويلة تصل إلى 8 كم للوصول إلى المدارس في البلدات الأخرى.
أحد أهالي التلاميذ في بلدة أوتايا، قال لبلدي نيوز "إن معظم الصفوف في مدارس منطقتنا لم يتم تركيب النوافذ فيها ولا الأبواب، وبقيت على حالها وسط الدمار، وطرق الوصول إلى المدارس طويل، ويتحول إلى وحل في الشتاء والتدفئة منعدمة في أيام الشتاء القارس".
ويعتبر ناشطون أن ممارسات النظام تحمل سياسيات ممنهجة لعقاب أهالي الغوطة وأبنائها، بعد سيطرته عليها قبل أشهر، وسط وعود كبيرة أطلقها النظام حول تأهيل وتقديم الخدمات العامة في المنطقة، التي لم ينفذ أي منها حتى الآن، مما يؤكد الانتقام الواضح من أبناء الغوطة لمشاركتهم في الثورة السورية.
يذكر أن معظم المدارس في الغوطة الشرقية تعاني من دمار كلي أو جزئي خلفته آلة حرب النظام العسكرية، على مدار السبع سنوات الماضية من القصف المتواصل والعنيف بالطيران والقذائف وبشتى أنواع الأسلحة.

مقالات ذات صلة

النظام يجدد اتهام القوات الأمريكية بسرقة النفط السوري

بعد يوم من رفع أسعار المازوت.. النظام يزيد سعر الغاز المنزلي

قوات النظام تعتقل اثنين من العاملين الطبيين من مركز صحي بريف الرقة

النظام ينهي مسلسل التسويات جنوب سوريا

الجزائر تأمل مشاركة "الأسد" بالقمة العربية

سوريا.. عجز الموازنة أكبر من المعلن ووزير يكشف طريقة تغطية العجز!