تزامنا مع اجتماع أردوغان - بوتين.. الطائرات الروسية تحرق ريف إدلب الجنوبي - It's Over 9000!

تزامنا مع اجتماع أردوغان - بوتين.. الطائرات الروسية تحرق ريف إدلب الجنوبي

بلدي نيوز - إدلب (محمد العلي) 

كثّفت طائرات حربية روسية وأخرى تابعة لنظام الأسد، اليوم الخميس، من قصفها على قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي تزامنا مع انعقاد قمة في موسكو بين الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين.

وأفاد مراسل بلدي نيوز في إدلب، أنّ الطائرات الحربية الروسية وأخرى تابعة لنظام الأسد كثفت من طلعاتها الجوية منذ ساعات الصباح الأولى وحتى اللحظة مستهدفة بلدات "البارة وكنصفرة وكفرعويد"، وقرى "سفوهن والفطيرة" في ريف إدلب الجنوبي بنحو 60 غارة جوية، إضافة لقصف بقذائف المدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ استهدف ذات المواقع.

ولفت مراسلنا إلى غياب كافة العمليات العسكرية التي كانت تنفذها وحدات الجيش التركي المتواجدة في إدلب بشكل يومي عبر الطائرات المسيرة والمدافع الميدانية، التي تستهدف مواقع ومعسكرات قوات نظام الأسد والميليشيات المساندة له.

يذكر أنّ الطائرات الحربية الروسية ارتكبت فجر اليوم مجزرة راح ضحيتها 18 مدنيا في حصيلة غير نهائية، جراء استهداف مزارع يسكنها نازحون على أطراف مدينة معرة مصرين في ريف إدلب الجنوبي.

قمة بوتين - أردوغان

وبدأت القمة بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والرئيس الروسي فلاديميربوتين في موسكو، ظهر اليوم الخميس. 

وقال الرئيس الروسي في مستهل لقائه بنظيره التركي "إن الأوضاع في إدلب توترت إلى درجة تتطلب حديثا مباشرا بيننا، وأكد على ضرورة تجاوز هذا التوتر والعمل على عدم تكراره".

وأضاف بوتين حول مقتل الجنود الأتراك في سوريا "أن خسارة الناس دائما مأساة كبيرة"، موضحا أن العسكريين الروس والسوريين لم يكونوا على علم بموقع الجنود الأتراك، وقوات النظام خلال هذه الفترة تكبدت أيضا خسائر كبيرة.

وشدد بوتين على أنه بات من الضروري مناقشة الوضع المتشكل اليوم والعمل على عدم تكراره، "ولكي لا يلحق ضررا بالعلاقات الروسية التركية التي نثمنها عاليا".

من جانبه، أشار أردوغان إلى متانة العلاقات التركية – الروسية، مؤكدا أن العمل على تطوير هذه العلاقات يعد مسألة هامة.

وقال الرئيس التركي: "وصلت علاقاتنا حاليا إلى الذروة، وهذا ينطبق على الصناعات الدفاعية والعلاقات التجارية، ونحن نعتبر أن المهمة الأساس تتمثل في تطوير هذه العلاقات، وأعتبر أننا قادرون على ذلك".

وتوجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، صباح اليوم الخميس، على رأس وفد رفيع المستوى وكبير إلى العاصمة الروسية موسكو، حيث سيلتقي نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

ويضم الوفد الذي يصحب أردوغان في زيارته التي تستغرق يوما واحدا، وزراء الخارجية مولود تشاووش أوغلو، والدفاع خلوصي أكار، والمالية براءت ألبيرق، ورئيس الاستخبارات هاكان فيدان، ورئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون، والناطق باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، والمتحدث باسم حزب العدالة والتنمية عمر جليك، ونائب رئيس الحزب العدالة والتنمية ماهر أونال.

مقالات ذات صلة

أعضاء بالكونغرس يدعون إدارة "بايدن" لتطبيق كامل لقانون "قيصر"

انفجار يتسبب بمقتل عنصرين جنوب إدلب

بسبب الكيماوي.. الخارجية الأمريكية تدعو مجلس الأمن لمعاقبة النظام السوري

نظام الأسد يعتزم الدعوة "لانتخابات رئاسية" عبر "مجلس الشعب"

مربو المواشي في إدلب.. عشرات الكيلومترات يوميا لتأمين الأعلاف

ابن "رامي مخلوف" يطلق "حملة إنسانية"!