"الشبكة السورية": مقتل 113 مدنيا سوريا في كانون الثاني - It's Over 9000!

"الشبكة السورية": مقتل 113 مدنيا سوريا في كانون الثاني

بلدي نيوز 

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، إن القتل خارج نطاق القانون حصد 113 مدنيا في سوريا في شهر كانون الثاني الماضي، بينهم 36 طفلاً و6 سيدات.

كما تحدثت الشبكة في تقرير صادر اليوم الاثنين عن وفاة 3 مدنيين خلال الفترة نفسها بسبب التعذيب، وجميعهم على يد قوات النظام السوري.

وأشارت إلى مقتل 18 مدنيا بسبب الألغام، بينهم 16 طفلاً، مشيرة إلى أن هناك صعوبة كبيرة في تحديد الجهة التي قامت بزراعة الألغام، وذلك نظرًا لتعدد القوى التي سيطرت على المناطق التي وقعت فيها تلك الانفجارات.

 وتضيف أن التقرير لا يُسند الأغلبية العظمى من حالات قتل الضحايا بسبب الألغام إلى جهة محددة.

وحسب التقرير، فإن ذلك مؤشر على عدم قيام أي من القوى المسيطرة ببذل أية جهود تذكر في عملية إزالة الألغام، أو محاولة الكشف عن أماكنها وتسويرها وتحذير السكان المحليين منها.

ووفق التقرير، فإن الأدلة التي تم جمعها تشير إلى أن الهجمات وُجّهت ضدّ المدنيين وأعيان مدنية، وارتكبت قوات الحلف السوري الروسي جرائم متنوعة من القتل خارج نطاق القانون، إلى الاعتقال والتعذيب والإخفاء القسري، كما تسببت هجماتها وعمليات القصف العشوائي في تدمير المنشآت والأبنية.

واعتبر التقرير أن النظام السوري المسؤول الرئيسي عن وفيات المواطنين السوريين بسبب جائحة كوفيد-19، مُشيرًا إلى أنه وحليفه الروسي متَّهمان بشكل أساسي بقصف معظم المراكز الطبية في سوريا وتدميرها، وبقتل المئات من الفرق الطبية وإخفاء العشرات منهم قسريا.

وأوضح أن قرابة 3327 من الفرق الطبية لا يزالون قيد الاعتقال أو الاختفاء القسري لدى النظام السوري، حسب قاعدة بيانات الشبكة السورية لحقوق الإنسان.

مقالات ذات صلة

الجيش الإسرائيلي يرصد إطلاق صواريخ من سوريا ويدمر آلية قرب الهرمل

هزة أرضية تضرب مدينة حلب شمال سوريا

روسيا والنظام ينتقدان في بيان مشترك الأوضاع بمخيم الهول

خالد مشعل يكشف طبيعة علاقة "حماس" بالنظام السوري وإيران

"كو.رونا" تسلب حياة شخصين في أول أيام عيد الفطر بإدلب

النظام يهدد.. عودة التوتر لـ "أم باطنة" بريف القنيطرة