وفد المعارضة في أستانة: الهدنة ستبقى قائمة في إدلب - It's Over 9000!

وفد المعارضة في أستانة: الهدنة ستبقى قائمة في إدلب

 بلدي نيوز 

اعتبر أيمن العاسمي المتحدث باسم وفد المعارضة السورية في محادثات قمة أستانة والتي عقدت في مدينة سوتشي الروسية عن الاستعداد للعمل مع روسيا، لحل القضايا المعقدة المتعلقة بالتسوية في سوريا. 

وقال العاسمي، في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام الروسية، "يمكن لروسيا أن تتعاون مع المعارضة، وأنا متأكد من أننا مستعدون للتوصل إلى تفاهم بالقدر الذي يسمح للشعب السوري باستعادة حقوقه".

وأضاف "لقد تمت مناقشة الوضع في منطقة إدلب وعمل اللجنة الدستورية، خلال اجتماعين مع الوفد الروسي في سوتشي"، وأكد على أن "الجميع يتفق على ضرورة الحفاظ على وقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد هذه ووقف انتهاكاته".

وأشار إلى أن الهدنة قائمة حتى الآن، ولكن هناك انتهاكات واسعة النطاق تكفي للقول بأن هناك حربا في المنطقة، وفق قوله.

وقال إن "وفد المعارضة بحث أيضا قضايا الهدنة واللجنة الدستورية ورأينا انفتاح روسيا على المعارضة ووجهت دعوات لبناء علاقات مع روسيا وهذا إيجابي".

واعتبر العاسمي أن "روسيا قادرة على الضغط على دمشق للمضي قدما بعمل اللجنة الدستورية"، مضيفا أن "هذه مسألة صعبة للغاية لكننا سمعنا وعودا من روسيا والأمم المتحدة بممارسة بعض الضغوط للنجاح في ذلك"، وفق قوله.

وكانت بدأت الثلاثاء، في منتجع سوتشي الروسي المطل على البحر الأسود أعمال اللقاء الدولي الخامس عشر ضمن صيغة أستانا حول سوريا، بمشاركة الدول الضامنة وهي تركيا وروسيا وإيران، إضافة لوفدي المعارضة السورية والنظام.

وشارك في أعمال اللقاء أيضا ممثلون عن الدول التي تتمتع بصفة المراقب في عملية أستانا، وهي العراق ولبنان والأردن وكذلك الأمم المتحدة التي يترأس وفدها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون وأيضا ممثل عن وزارة خارجية جمهورية كازاخستان التي قدمت الساحة المضيفة لعملية أستانا.

مقالات ذات صلة

تصريح جديد للخارجية التركية بخصوص الانتخابات الرئاسية في سوريا

أول ردّ روسي على قرار منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تجاه الأسد

رئاسة "الإدارة الذاتية" تلتقي نائب المبعوث الأمريكي لسوريا

قصف متبادل بين النظام وإسرائيل ومجهولون يستهدفون رتلا للتحالف بدير الزور

الأمم المتحدة ترسل 84 شاحنة مساعدات أممية إلى سوريا

أميركا تحقق في هجمات روسية بـ "الطاقة الموجهة" على جنودها في سوريا