ارتفاع عدد المترشحين في مسرحية "انتخابات الرئاسة" إلى 17 - It's Over 9000!

ارتفاع عدد المترشحين في مسرحية "انتخابات الرئاسة" إلى 17

بلدي نيوز

أعلن رئيس مجلس الشعب التابع للنظام السوري، حمودة صباغ، اليوم السبت، أن المجلس تلقى ثلاثة كتب من المحكمة الدستورية العليا بتقديم "أحمد المكاري، ودعد قنوع، ومحمد كاميران" طالبين إلى المحكمة بترشيح نفسهم لمنصب رئيس الجمهورية، ليرتفع عدد الطلبات المقدمة إلى 17 طلب.

وكان المجلس الذي ينتمي معظم أعضائه لحزب البعث الحاكم تبلغ حتى يوم أمس الجمعة، 14 طلبا للترشح إلى منصب الرئيس، بينهم سيدتان، إضافة إلى طلب تقدم به رأس النظام بشار الأسد، ما أثار موجة من السخرية والنقد.

وكان أعضاء المجلس شرعوا قبل أيام بمنح أصواتهم للمرشحين، وينص الدستور على ضرورة حصول المتقدم بطلب الترشيح على أصوات 35 نائبا في البرلمان، كي يقبل طلب ترشحه، ولا يجوز للعضو الواحد أن يمنح صوته لأكثر من مرشح.

وتقابل هذه الانتخابات برفض أممي ودولي، بينما تدعمها الدول الحليفة للنظام السوري، وأبرزها إيران وروسيا.

وكان أقر مجلس الأمن القرار رقم 2254، في كانون الأول 2015، كخارطة طريق للسلام في سوريا التي تمت الموافقة عليها في جنيف، في 30 من تموز 2012، من قبل ممثلي الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي وتركيا، وجميع الأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا).

ويدعو القرار إلى إجراء عملية سياسية بقيادة سورية تبدأ بتأسيس هيئة حكم انتقالية، تليها صياغة دستور جديد وتنتهي بانتخابات تحت إشراف الأمم المتحدة، تلبي أعلى المعايير الدولية للشفافية والمساءلة، وأن يكون جميع السوريين بمن فيهم اللاجئون مؤهلين للمشاركة.

مقالات ذات صلة

دعوات من الاتحاد الأوروبي وواشنطن لاستمرار تدفق المساعدات إلى سوريا

قوات النظام تواجهه الهجمات بتحصين مواقعها في ريف درعا

ألمانيا: لم يتم ترحيل أي سوري إلى بلاده رغم إنهاء "وقف الترحيل"

سرقة سيارة "حكومية" في السويداء تكشف عن تنافس بين الأفرع الأمنية

فورين بوليسي: حرب سوريا أظهرت عدم جدوى مجلس الأمن الدولي

بوتين: احتجزنا "عصابة" تستهدف قواتنا في سوريا