أهالي درعا يحرّرون أسيرا فلسطينيا من سجون النظام ويمزقون صورة للأسد - It's Over 9000!

أهالي درعا يحرّرون أسيرا فلسطينيا من سجون النظام ويمزقون صورة للأسد


بلدي نيوز 

شهدت مدينة درعا، مساء أمس الاثنين، اشتباكات عنيفة بين عناصر قوات النظام ومحتجين طالبوا بالإفراج عن شاب فلسطيني الجنسية اعتقلته أجهزة أمن النظام من منطقة "درعا المحطة".

ونقل "تجمع أحرار حوران" عن شهود عيان، قوله "إن قوات النظام المتمركزة عند دوار البريد بدرعا المحطة اعتقلت الممرض "محمود خضر" فلسطيني الجنسية، والمنحدر من مخيم درعا، ما أدّى لاستنفار أهالي مخيم درعا وطريق السد ودرعا البلد الذين اتجهوا إلى مبنى السرايا بمدينة درعا لفك أسر الشاب".

وبحسب التجمع، فإن المحتجون أحضروا الضابط المسؤول عن الدورية التي احتجزت "خضر" في درعا المحطة، لتحدث ملاسنات وتتطور إلى اشتباكات، ما أسفر عن سقوط جرحى في صفوف الأهالي، وجرحى آخرين في صفوف عناصر النظام وصفتها بالخطيرة.

وأكّد التجمع، أن الأهالي استطاعوا احتجاز ضابط برتبة "ملازم" مع أربعة عناصر من أحد الحواجز العسكرية القريبة من حي طريق السد، بهدف الضغط على النظام للإفراج عن الممرض.

وأشارت إلى أن الحادثة أسفرت عن هروب عناصر من قوات النظام من حواجز عسكرية قريبة من حي مخيم درعا، ليقوم الأهالي بتمزيق صور بشار الأسد من على الحاجز.

ووفقا للتجمع فإن قوات النظام أطلقت سراح الشاب "خضر" عقب الحادثة بساعات قليلة، ليخرج الأهالي بمظاهرة حاشدة، هاتفين بعبارات ضد نظام الأسد، أبرزها "عاشت سوريا ويسقط بشار الأسد".

وكانت وثقت "مجموعة العمل لأجل فلسطينيي سوريا"، اعتقال حوالي 1800 مدني فلسطيني في سجون النظام السوري منذ اندلاع الثورة السورية.

مقالات ذات صلة

اتهمتهم باستهداف آلية عسكرية لها.. "قسد" تعتقل 12 عنصرا من قوات النظام في ناحية "عين عيسى"

مقتل عنصرين للنظام بانفجار عبوة ناسفة غرب الرقة

قوات النظام تواجهه الهجمات بتحصين مواقعها في ريف درعا

النظام يقصف ريف إدلب الجنوبي والتحالف الدولي يدفع بتعزيزات إلى الحسكة

تجدد الهجمات على حواجز النظام في ريف درعا

"المرصد الأورومتوسطي": نواصل تحليل المعلومات لمعرفة مصدر القصف على عفرين