وفاة طفل مهجر تعرض للدهس في بلدة الفوعة بريف إدلب - It's Over 9000!

وفاة طفل مهجر تعرض للدهس في بلدة الفوعة بريف إدلب

بلدي نيوز - إدلب (معاذ العباس)

توفي طفل نازح من دمشق في بلدة الفوعة شمال شرق إدلب، جراء تعرضه للدهس بصهريج لنقل الماء مساء أمس الخميس.

وقال مراسل بلدي نيوز في إدلب، إن طفلا من مهجري دمشق توفي بعد تعرضه للدهس عن طريق الخطأ في بلدة الفوعة على يد سائق صهريج لنقل الماء مُهجر من مدينة حمص.

وأضاف مراسلنا، أن معلومات متضاربة تواردت عن طريقة وفاة الطفل، منها أن الطفل قتل نتيجة اشتباك بين أحد المُهجرين وفصيل "تجمع الشام"، إلا أن مصادر أكدت أن الطفل توفي جراء عملية دهس.

وأشار إلى أن شقيقة الطفل تعرضت لبتر باليد جراء عملية الدهس وتم نقلها إلى النقطة الطبية لإجراء الإسعافات اللازمة.

ويُذكر أن بلدة الفوعة تضم مهجرين من جميع المناطق والمدن السورية بعد تعرضهم التهجير القسري جراء قصف واجتياح مدننهم من قبل قوات النظام وحليفه الروسي.



مقالات ذات صلة

شهيد بقصف روسي على إدلب والنظام يدخل طفس في درعا

"الإنذار المبكر" تسجل أكثر من 1000 إصابة جديدة شمال غرب سوريا

بسبب منشور على فيسبوك.. "الهيئة" تعتقل طالبا جامعيا في إدلب

سوريا.. الحجز على أموال شركات وتجار في حمص

إدلب.. شهيد بقصــف جويّ روسي

مفخخة تستهدف الباب بريف حلب وروسيا توسع دائرة القصف إلى حلب