التصعيد الروسي يصل حلب وخسائر بصفوف "قسد" شمال سوريا - It's Over 9000!

التصعيد الروسي يصل حلب وخسائر بصفوف "قسد" شمال سوريا

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

شنت الطائرات الحربية الروسية، اليوم السبت 25 أيلول/سبتمبر، غارات جويّة عدّة على منطقة العمليات التركية "غصن الزيتون" بريف حلب الشمالي، في استهداف هو الثاني من نوعه منذ سيطرة الجيش التركي على منطقة عفرين، فيما أعلنت وزارة الدفاع التركية تحييد 6 من قوات سوريا الديمقراطية "قسد" شمالي سوريا.

ففي حلب شمالا، قال مراسل بلدي نيوز بريف حلب، إن الطائرات الحربية الروسية شنت ثلاث غارات جوية بالصواريخ بين قريتي "جلبل وبصلحايا" شرقي مدينة عفرين بريف حلب الشمالي.

وأكد مراسلنا، أن الاستهداف طال أيضا "حرش فارغ" بين قريتي "جلبل وبصلحايا" قرب خطوط رباط الجيش الوطني على مواقع قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بريف حلب الشمالي.

وأشار إلى أن الطائرات الروسية شنت بشكل منفصل غارة جوية على قرية باصوفان شرق جنوب مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، دون وقوع إصابات.

في سياق آخر، قالت وزارة الدفاع التركية في بيان، إن قوات النخبة التركية نفذت عملية ناجحة جديدة في منطقة "غصن الزيتون" وتمكنت من "تحييد 6 عناصر من "قسد" حيث كانوا يستعدون لشن هجوم من أجل زعزعة أجواء الأمن والسلام في منطقة غصن الزيتون، بحسب الأناضول.

وفي إدلب، قال مراسل بلدي نيوز، إن فصائل المعارضة كبدت قوات النظام وميليشياتها خسائر جراء استهدافهم بصاروخ موجه في القسم الشرقي من جبل الزاوية جنوب إدلب.

وأضاف أن الفصائل تمكنت من قتل عنصر بسلاح القنص الحراري على محور بسرطون بريف حلب الغربي.

وأشار إلى أن الفصائل قصفت بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ مواقع تتحصن بها قوات تابعة لروسيا محققة إصابات مباشرة في بلدة حزارين بريف إدلب الجنوبي.

إلى دير الزور، أعلن مجلس دير الزور المدني، عن فرض حظر تجول كلّي في مناطق سيطرة "قسد" بدير الزور، خلال الفترة الممتدة بين 26 أيلول حتى 1 تشرين الأول، لمواجهة تفشي فيروس "كورونا".

مقالات ذات صلة

تسعيرة جديدة للمحروقات في إدلب

"تحريــر الشام" تعلن إلقاء القبض على منفذي تفــجير عفرين

غياب للقصف وهدوء حذر في إدلب

تعرف إلى حصيلة الإصابات بـ"كورونا" في إدلب وحلب

الليرة السورية تتحسّن أمام الدولار والذهب يعاود الارتفاع

تفجير يستهدف أحد مسؤولي النظام بالقنيطرة و"قسد" تتسلل إلى أعزاز بريف حلب