خسائر بصفوف الجيش التركي وروسيا تعزز بريف الرقة - It's Over 9000!

خسائر بصفوف الجيش التركي وروسيا تعزز بريف الرقة

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

قتل وأصيب عدد من الجنود الأتراك مساء اليوم الجمعة جراء استهدافهم بعبوة متفجرة بريف إدلب، في حين دفعت روسيا بتعزيزات إلى ريف الرقة بعد الهجمات التي طالت مواقع النظام.

ففي حلب شمالا، توفي أفراد عائلة مكونة من خمسة أشخاص من مهجري ريف دمشق نتيجة تعرضهم لحادث سير على طريق الباب - الدانا شرقي حلب.

من جهة ثانية، أعلنت الجبهة السورية للتحرير، إحدى مكونات الجيش الوطني السوري، إطلاق حملة لمكافحة الفساد في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي.

وفي إدلب، خرج العشرات من سكان محافظة إدلب شمال غربي سوريا بمظاهرة، احتجاجاً على سياسة شركة وتد واحتكارها لتجارة المحروقات.

وفي سياق منفصل، قتل جنديان من الجيش التركي وأصيب خمسة آخرين جراء انفجار عبوة ناسفة على الطريق الدولي باب الهوى - إدلب.

أما في درعا جنوبا، قالت مصادر محلية، إن اجتماعا ضم وجهاء من بلدة الجيزة شرق درعا وضباطا من النظام وانتهى بالاتفاق على استكمال تسليم السلاح مقابل إنهاء ملف البلدة العالق منذ يومين.

وأشار "تجمع أحرار حوران"، إلى أن النظام يستمر بإغلاق مداخل ومخارج البلدة، بانتظار أن يعاد فتحها عند استكمال تسليم الأسلحة والانتهاء من ملف التسويات يوم غد السبت.

إلى المنطقة الشرقية، استقدمت القوات الروسية، تعزيزات عسكرية من قاعدة حميميم في ريف اللاذقية باتجاه حقل الثورة في ريف الرقة.

إلى ذلك، هاجم عناصر التنظيم قوات النظام السوري قرب قلعة الرصافة بالرشاشات الثقيلة والهاون وقاذفات الـ آر بي جي.

وأدى الاستهداف إلى وقوع قتلى وجرحى بصفوف عناصر قوات النظام.

مقالات ذات صلة

خسائر لقوات النظام في درعا

منهم ضابط.. خسائر للنظام شمالي الرقة

النظام يقصف نوى بريف درعا و"قسد" تفرج عن معتقلين في الحسكة

درعا.. العثور على جثتي عنصرين من قوات النظام في مدينة نوى

مقتل وإصابة 11 مدنيا بقصف للنظام في نور غربي درعا

درعا.. جرحى مدنيون بقصف مدفعي مفاجئ للنظام على "نوى"