آخر التطورات على جبهات ريف حلب الغربي - It's Over 9000!

آخر التطورات على جبهات ريف حلب الغربي


بلدي نيوز 

دارت اشتباكات عنيفة، مساء أمس الثلاثاء 9 نوفمبر/تشرين الثاني، على جبهات بلدة كفرنوران بريف حلب الغربي، وسط قصف مدفعي متبادل استهدف الخطوط الأمامية لكل من قوات النظام وفصائل المعارضة.

وقال مراسل بلدي نيوز بريف حلب، إن اشتباكات بالأسلحة الثقيلة "14.5 - 23" دارت بين غرفة عمليات الفتح المبين من جهة وقوات النظام من جهة أخرى على جبهة "كفرنوران - ميزناز" بريف حلب الغربي، دون ورود أنباء عن وقوع إصابات في صفوف الطرفين.

وبحسب مراسلنا، فإن الاشتباكات ترافقت مع قصف مدفعي بقذائف الهاون لقوات النظام استهدف أطراف بلدة كفرنوران، في وقت استهدفت فصائل المعارضة بقذائف المدفعية مواقع النظام في منطقة "معمل الزيت" الواقعة قرب "الفوج 46" غربي حلب.

وفي الأثناء، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة قرية كفرعمة غرب حلب، دون وقوع إصابات.

ومنتصف الأسبوع الماضي، شهدت جبهات "ميزناز - كفرنوران" اشتباكات عنيفة بين فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" وقوات النظام على جبهتي "كفرنوران - ميزناز" بريف حلب الشمالي، استخدم من خلالها الأسلحة الثقيلة والدبابات.

واستمرت الاشتباكات وقتها أكثر من ساعتين وسط قصف مدفعي متبادل بين الطرفين، دون معرفة الخسائر، حيث كانت الاشتباكات هي الأعنف منذ بداية وقف النار شمال سوريا.

ويوم السبت الفائت، أفشل عناصر غرفة عمليات "الفتح المبين" محاولة تسلل عناصر لقوات النظام أثناء محاولتهم زرع ألغام على جبهة بسرطون بريف حلب الغربي، حيث استهدفت عناصر غرفة "عمليات الفتح المبين" عناصر النظام بالرشاشات الثقيلة، ما أسفر عن وقوع جرحى في صفوف الأخيرة.

مقالات ذات صلة

رئيس "جبهة السلام والحرية" يلتقي وزير خارجية قطر في الدوحة.. ماذا بحثا؟

بيدرسون من طهران: الوضع في سوريا مستقر ولا أحد يتحدث عن تغيير النظام

بين الأقوى والأضعف عالميا.. أين حل جواز السفر السوري؟

قطر تؤكد على أهمية وقف إطلاق النار بسوريا ووصول المساعدات الإنسانية

مصرع عنصرين من "قسد" بهجوم مسلح في الرقة

سوريا تواجه أسوأ موجة جفاف منذ 70 عاماً