الاتحاد الأوروبي يُزيل شخصيتين سوريتين من لائحة العقوبات - It's Over 9000!

الاتحاد الأوروبي يُزيل شخصيتين سوريتين من لائحة العقوبات


بلدي نيوز

أصدرت المحكمة العامة للاتحاد الأوروبي، أمس الاثنين 6 ديسمبر/كانون الأول، حكما يقضي بإزالة اثنين من رجال الأعمال السوريين المدرَجين ضمن العقوبات الأوروبية الخاصة بسوريا، عقب تلقيها أربعة طلبات لإلغاء العقوبات الأوروبية الخاصة بشخصيات سورية.

وتضمن الحكم بإزالة المدعو "بشار عاصي" من قائمة العقوبات، بعد تحقق الاتحاد الأوروبي بأنه لم يثبت أنه كان رجل أعمال بارزاً يعمل في سوريا في عام 2020 أو أنه مرتبط بالنظام.

ويشغل "عاصي" رئيس مجلس إدارة "أمان دمشق" منذ 2017، وهو شريك في شركة "فلاي أمان" محدودة المسؤولية التي يمتلكها سامر فوز.

ورفعت المحكمة عقوباتها أيضا على "خلدون الزعبي"، لأن المجلس فشل في إثبات أنه كان رجل أعمال بارزاً يعمل في سوريا وقت اعتماد الإجراءات، أو أنه مرتبط بالنظام السوري. 

ويشغل الزعبي المدير العام ومؤسس شركة "فلاي أمان" محدودة المسؤولية، وهو نائب رئيس مجلس إدارة "أمان القابضة" منذ عام 2017.

وفي السياق، أبقت المحكمة على الطلبين الآخرين مدرجين في نظام العقوبات، وهما طلب رجل الأعمال "سامر فوز، وشركة أمان دمشق"، بسبب ضلوع الفوز بأنه رجل أعمال مؤثراً يعمل في سوريا، ولمشاركته في مشروع "ماروتا سيتي" عبر شركة "فوز للتجارة وأمان القابضة"، وعليه فشل في دحض افتراض وجود صلة له بالنظام السوري.

وسامر فوز رجل أعمال لم يكن معروفا قبل عام 2011، وصعد بسرعة خلال السنوات الماضية، في ظل اتهامات له بالاستفادة من انتهاكات الحرب وقربه من دوائر النفوذ في سوريا.

وفي كانون الثاني 2019، أضاف الاتحاد الأوروبي اسم سامر فوز وشركاته، إلى قائمة الأفراد والشركات المشمولين بعقوبات الاتحاد الأوروبي لدورهم في الصراع السوري.

مقالات ذات صلة

"عضو" برلماني يشن هجوما على قانون "الجريمة اﻹلكتروني"

سوريا.. وعود بتحسن الكهرباء بنسبة 20% الصيف المقبل

"جامعة إدلب" تؤجل الامتحانات جراء الظروف الجويّة

"الجيش الأردني" يتوعد كل من يحاول الاقتراب من الحدود

عاصفة ثلجية وانقطاع طرقات شمال غرب سوريا (صور)

الحسكة على صفيح ساخن والنظام يصعد في درعا