عون يشتكي من غدر الزمان ومن اللاجئين السوريين! - It's Over 9000!

عون يشتكي من غدر الزمان ومن اللاجئين السوريين!


بلدي نيوز

جدد الرئيس اللبناني ميشال عون، شكواه من الظروف التي يمر بها لبنان وعبء اللاجئين السوريين، وقال إنهم ينظرون بريبة إلى مواقف دولية تحول حتى الآن دون عودة السوريين إلى أرضهم.

وأضاف في كلمة له أمام السلك الدبلوماسي في قصر بعبدا، اليوم الخميس: "لبنان الذي يرزح اليوم تحت أعباء اقتصادية ومالية واجتماعية وإنسانية صعبة، أسس لها نظام سياسي ونهج مالي واقتصادي، وزادت من حدتها أزمة تفشي كورونا وأحداث من غدر الزمان".

وبحسب عون: "لبنان هذا يتطلع دوما إلى أشقائه وأصدقائه في العالم ليعملوا على مساعدته كي يتجاوز الظروف القاسية".

وأردف: "لبنان بطبيعته ليس ممرا أو مقرا لما يمكن أن يسيء إلى سيادة دولكم وأمنها واستقرارها، ولا يشكل تدخلا في شؤونها الداخلية، وخصوصا الدول العربية الشقيقة، ونحن نأمل أن تكون مواقف بعض الدول مماثلة لمواقفه، بحيث لا تستعمل ساحته ميدانا لتصفية خلافاتها أو صراعاتها الإقليمية، ولا تدعم فئات أو مجموعات منه على حساب فئات أخرى، بل تتعاطى مع جميع اللبنانيين من دون تمييز أو تفرقة".

وقال عون إنه يأمل "أن يعود الأمن والاستقرار إلى الدول العربية التي شهدت حروبا، وفي مقدمتها الجارة الأقرب سوريا، بحيث يعود النازحون إلى أرضهم وممتلكاتهم، خصوصا أن لبنان ينظر بريبة إلى مواقف دولية تحول حتى الآن دون هذه العودة، على الرغم من توقف القتال في مناطق سورية واسعة".

مقالات ذات صلة

"الائتلاف": سوريا ليست آمنة لعودة اللاجئين

لبنان يرفض التعاون مع الأوروبيين بشأن بقاء اللاجئين السوريين

مقابل مبالغ مالية.. مرسوم تجنيس لسوريين في لبنان

الغارديان: الدنمارك تجبر السوريين على العودة ضمن سياسة "صفر لجوء"

غرق أب سوري وطفلته في لبنان

غموض في بريطانيا بشأن أعداد العائدين من سوريا