اغتيا.ل عنصر سابق بفصائل المعارضة في درعا - It's Over 9000!

اغتيا.ل عنصر سابق بفصائل المعارضة في درعا


بلدي نيوز - درعا (خاص)

أقدم مجهولون، ليلة أمس الجمعة، على اغتيال عنصر سابق في فصائل المعارضة في بلدة المزيريب غرب درعا.

وقال "تجمع أحرار حوران"، إن مجهولين استهدفوا بالرصاص الشاب "باسل محمد الأحمد الساعدي"، في بلدة المزيريب غرب درعا، ما تسبب بمقتله على الفور.

وأضاف، أن "الساعدي" كان يعمل ضمن مخفر المزيريب التابع للمعارضة سابقا، حيث أجرى عملية تسوية في تموز 2018، ولم ينضم بعدها ضمن أي جهة عسكرية.

وكان أفاد موقع "تجمع أحرار حوران" بمقتل "محمد عماد العيد" عقب استهدافه بالرصاص المباشر من قبل مسلحين مجهولين، أمس الجمعة، لافتا إلى أنهم اقتحموا مكتبه على طريق "المزيريب - تل شهاب" غربي درعا ,اردوه بالرصاص.

وأشار الموقع إلى أن "العيد" ينحدر من بلدة "خربة قيس" وهو مدني يملك محطة وقود بين "المزيريب وتل شهاب" بريف درعا.

ولفت إلى أنه في وقت سابق، اقتحم مجهولون محطة الوقود واختطفوا شقيقه "أيوب" وطالبوا بفدية مالية كبيرة، ولم يكشف عن مصيره حتى اليوم.

وكان مركز توثيق الشهداء في درعا أعلن في تقرير سابق أن شهر كانون الأول / ديسمبر الماضي، شهد تصاعد عمليات ومحاولات الاغتيال في محافظة درعا رغم مرور شهرين على اتفاقية التسوية الثانية، ومنذ سيطرة قوات النظام على محافظة درعا في شهر آب 2018 بعد اتفاقية التسوية الأولى.

وأشار إلى أنه وثق 41 عملية ومحاولة اغتيال في درعا، أدت إلى مقتل 31 شخصا وإصابة 7 آخرين بينما نجى 3 من محاولة الاغتيال.

مقالات ذات صلة

مسلحون يقتلون مدنيا برصاص غربي السويداء

مصرع شخص ونجاة رئيس بلدية في درعا

قاد ميليشيات إيران بسوريا.. مقتل جنرال في "الحرس الثوري" في طهران

اغتيال ثلاثة شبان في درعا

"مصادر معارضة" تنفي الأنباء المتداولة حول انسحاب النظام من "سراقب"

مصرع مسؤول بعثي في "النعيمة" بدرعا