"منسقو الاستجابة" قلقة بسبب وقوع حالات تسمم بمخيمات إدلب - It's Over 9000!

"منسقو الاستجابة" قلقة بسبب وقوع حالات تسمم بمخيمات إدلب

بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس)

عبرت منظمة منسقو استجابة سوريا، أمس الأربعاء 27 نيسان الجاري، عن قلها حول وقوع حالات تسمم جديدة في صفوف المدنيين ضمن مخيمات النازحين بريف إدلب، واعتبرت عدم مواجهة الأمر جريمة أخلاقية وإنسانية تستهدف حياة وأرواح المدنيين، مطالبةً بتشكيل لجنة تحقيق، ونشر نتائج التحقيقات للرأي العام.

وقالت المنظمة في تقرير لها، إن محافظة إدلب شهدت حالات تسمم غذائي بين المدنيين النازحين ضمن مخيمات شمال غرب سوريا، نتيجة تناولهم أطعمة فاسدة، قدمتها جمعيات إغاثية عاملة في المنطقة، حيث سجلت العديد من الحالات معظمها من الأطفال والنساء.

وعبرت المنظمة عن غضبها وقلقها الشديد، من هذه التصرفات المستهترة التي تستهدف حياة وأرواح المدنيين، وتندد بأشد العبارات بحالة الاستهتار وانعدام المسؤولية، بحياة ملايين النازحين ضمن المخيمات.

واعتبرت عدم مواجهة هذه السلوكيات اللا أخلاقية واللا إنسانية، و الصمت عن مثل هذه التصرفات جريمة أخلاقية وإنسانية، مطالبةً بتشكيل لجنة تحقيق، ونشر نتائج التحقيقات للرأي العام.

وطالبت الجهات المعنية بإيقاف عمل كافة المطابخ وإجراء تحقيق حول آلية عملها، وعدم السماح للمنظمات بتقديم أي نوع من الوجبات قبل التأكد من صلاحيتها أو اللجوء إلى مطابخ متنقلة تعمل ضمن نطاق المخيمات لضمان جودة الأطعمة المقدمة للنازحين.

وأصيب أكثر من 20 شخص مساء قبل أمس الثلاثاء بحالات تسمم غذائي معظمهم أطفال ونساء في مخيم "بن سريع الطيني" قرب مدينة سلقين في ريف إدلب الغربي جراء تناولهم وجبات طعام على الإفطار مقدمة من قبل أحد المنظمات الإنسانية الخيرية في المنطقة.

وكان قد أصيب قبل عدة أيام أكثر من 100 شخص من مخيمات متفرقة في ريف إدلب الشمالي جراء تناولهم أيضاً لوجبات طعام الإفطار المقدمة من قبل جمعيات خيرية ومنظمات إنسانية عاملة في المنطقة.

مقالات ذات صلة

"منسقو الاستجابة" تُحصي الاستجابة الإنسانية في مخيمات الشمال السوري

عاصفة مطرية تضرب مخيمات شمال سوريا وتسبب أضرارا

منظمة تُحذر من إغلاق مكاتب الأمم المتحدة في تركيا

شاب ينهي حياته في مخيمات "قاح" بـ"إدلب"

تقرير لـ "منسقو الاستجابة" عن أبرز تحديات النازحين شمالي سوريا

حالات تسمم بالمدينة الجامعية في حلب