الاتحاد الأوروبي يُمدد العقوبات على نظام الأسد عاماً إضافياً - It's Over 9000!

الاتحاد الأوروبي يُمدد العقوبات على نظام الأسد عاماً إضافياً


بلدي نيوز

مدّد الاتحاد الأوروبي في بيان له، أمس الثلاثاء 31 مايو/أيار، العقوبات على نظام الأسد عاماً إضافياً.

وشطب بيان الاتحاد ثلاثة أشخاص من قائمة العقوبات، وردت أسماؤهم بقرار صادر عن مجلس الاتحاد نشر في الجريدة الرسمية في 30 من أيار الماضي، وهم "محمد بخيتان، وعبد القادر صبرا، وسلام طعمة".

ووفقاً للبيان فإن قائمة العقوبات تضم الآن 289 شخصا مستهدفا بتجميد الأصول وحظر السفر، و70 كيانا خاضعا لتجميد الأصول.

وأكّد بيان الاتحاد على أنه ملتزم بإيجاد حل سياسي دائم وموثوق للصراع في سوريا على أساس قرار مجلس الأمن رقم 2254 وبيان جنيف لعام 2012.

وأوضح البيان أن تمديد العقوبات جاء جرّاء استمرار قمع نظام الأسد للسكان المدنيين في سوريا.

وفي 11 مايو/أيار، أكّد رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي إلى سوريا دان ستوينيسكو، على أن سياسة الاتحاد ثابتة تجاه نظام الأسد، وأن العقوبات المفروضة عليه ستستمر.

وأضاف، في لقاء خاص مع تلفزيون سوريا، أن دول الاتحاد الأوروبي متوافقة على أنها لن تشارك في عملية إعادة الإعمار التي يسعى إليها النظام، وذلك للضغط عليه حتى ينخرط في العملية السياسية "بشكل صادق".

وبيّن رئيس البعثة وقتها، أن السياسة الأوروبية تجاه النظام لن تتغير "إلّا في حالة واحدة وهي عندما ينفتح النظام في دمشق بصدق على إحداث تغيير وتقدم حقيقي في ملف العملية السياسية".

وأشار إلى أن النقطة ذاتها كان قد تحدث عنها المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون.

وذكر أن المجتمع الدولي سيسعى إلى الضغط على النظام للمشاركة بشكل أكثر جدية في عملية الحوار السياسي "من أجل تحسين الوضع المعيشي للشعب السوري الذي عانى الكثير بسبب النزاع"، على حد تعبيره.

وسبق أن أعلنت المحكمة العامة للاتحاد الأوربي، في 20 أيار/مايو، عن رفضها طلبا تقدم به رجل الأعمال عامر فوز لشطب اسمه من قائمة العقوبات الأوربية المفروضة على نظام الأسد بسبب قربه من النظام والمساهمة في أعمال اقتصادية داعمة له.

مقالات ذات صلة

جرحى بحوادث سير عدّة في إدلب

"الشبكة السورية": النظام أفرج عن 556 شخصاً خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة

تركيا تضبط 2 مليون حبة كبتاغون قادمة من سوريا

استهداف حواجز النظام في درعا و"قسد" تصعد في حلب

مسؤول بحكومة النظام: المواد غير متوفرة والأسعار خيالية

بدوافع عنصرية.. هجوم يستهدف 5 سوريين في ولاية بولو