خسائر بصفوف "قسد" في منبج وارتفاع حصيلة ضحايا تفجير درعا - It's Over 9000!

خسائر بصفوف "قسد" في منبج وارتفاع حصيلة ضحايا تفجير درعا


بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

قتل عدد من عناصر قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، اليوم السبت 11 حزيران/يونيو، إثر استهدافهم من قبل مدفعية الجيش الوطني السوري، على محاور مدينة منبج شرقي حلب، فيما ارتفعت حصيلة شهداء انفجار اللغم الأرضي في بلدة "دير العدس" بريف درعا الشمالي، إلى تسعة مدنيين، وفقاً لما أكّدته مصادر إعلامية عدّة.

 ففي حلب شمالا، قال مراسل بلدي نيوز بريف حلب، إن الجيش الوطني استهدف بعدد من القذائف الصاروخية "قاعدة السيرياتل" التي تتخذها "قسد" قاعدة عسكرية لها، في قرية الحلونجي بريف منبج شرق حلب.

وبحسب مراسلنا، فإن القصف آنف الذكر أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

وفي الأثناء، دارت اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش الوطني وقوات "قسد" قرب قرية "البوغاز" شرقي حلب، دون وقوع خسائر بين الطرفين.

وفي السياق، استهدف الجيش التركي بالمدفعية الثقيلة مواقع قوات "قسد" في قرية "أبين" شمال حلب والتابعة لناحية "عفرين".

في سياق آخر، توفي ثلاثة أشخاص وأصيب آخرون، في حوادث سير متفرقة في إدلب وحماة.

جنوبا في درعا، وبحسب موقع "درعا 24" فإن حصيلة الضحايا في انفجار اللغم الأرضي، بسيارة كانت تقل مجموعة من العمال والعاملات ببلدة دير العدس في ريف درعا الشمالي، ارتفعت إلى تسعة قتلى بينهم خمس سيدات.

وأوضحت المصادر أنه تم إسعاف بعض الإصابات الخطيرة إلى مشافي العاصمة دمشق.

إلى المنطقة الشرقية، وقال موقع “نهر ميديا” المحلي، إن ثلاثة الأطفال غرقوا في النهر، وينحدرون من مدينة الميادين شرقي دير الزور.

وذكرت الشبكة أسماء الأطفال الغرقى وهم: "عدي ومي جاسم الخليف العاروك، وفاطمة باسم الخليف العاروك".

مقالات ذات صلة

استهداف حواجز النظام في درعا و"قسد" تصعد في حلب

مسؤول بحكومة النظام: المواد غير متوفرة والأسعار خيالية

بدوافع عنصرية.. هجوم يستهدف 5 سوريين في ولاية بولو

تسجيل 40 حالة تسمم بسمك البلميدا في طرطوس

"الإدارة الذاتية" توسع أحد قطاعات مخيم الهول

الدفاع التركية تعلن تحييد 5 عناصر من "قسد"