مقتل مقدم بارز من القرداحة في محافظة درعا - It's Over 9000!

مقتل مقدم بارز من القرداحة في محافظة درعا

بلدي نيوز

قتل مسؤول الحواحز العسكرية لقوات النظام في مدينة درعا (جنوبي سوريا)، صباح اليوم الثلاثاء 21 يونيو/حزيران، جرّاء انفجار عبوة ناسفة في الريف الغربي للمحافظة.

وفي التفاصيل، فجّر مسلحون مجهولون عبوة ناسفة في سيارة الضابط التابع للنظام برتبة المقدم "شادي ستيتي" من مرتبات اللواء 112، على الطريق الواصل بين بلدتي جملة وعين ذكر غربي درعا، ما أدى إلى مقتله وإصابة عنصراً آخر من قوات النظام، وفقاً لتجمع أحرار حوران.

 وبحسب التجمع فإن "ستيتي" ينحدر من القرداحة في محافظة اللاذقية، وهو مسؤول عن عدة حواجز وسرايا عسكرية على الشريط الحدودي بين سوريا والأردن.

وقبل أيام، نجا العنصر من قوات النظام "عمر حسن كساب" الملقب بـ "العياشنة"، من محاولة اغتيال، جرّاء إقدام مسلحين بإطلاق نار مباشر بالقرب من اللواء 52 في ريف درعا الشرقي.

ويعمل "العياشنة" كعسكري في إدارة الإشارة، وهو من قرية المسيكة في منطقة اللجاة، ويسكن في مدينة الحراك في ريف درعا الشرقي.

ويوم السبت الفائت، قتل المساعد في "الأمن العسكري" المعروف باسم "أبو علي خلّوف" إثر استهدافه بالرصاص المباشر من قبل مجهولين، على الطريق الواصل بين بلدتي تسيل وسحم الجولان غربي درعا.

ويشغل "خلّوف" مسؤول الدراسات الأمنية بمفرزة "الأمن العسكري" في بلدة الشجرة، وينحدر من منطقة تلكلخ في محافظة حمص، بحسب تجمع أحرار حوران.

ويوم الجمعة أيضاً، عثر الأهالي في السهول الزراعية الشمالية لمدينة جاسم بريف درعا، على جثة العنصر في قوات النظام "مصطفى منذر علوش"، والذي يعمل في صفوف الفرقة السابعة في جيش النظام، وينحدر من محافظة حماة، وكان مخطوفاً من قبل مجهولين.

مقالات ذات صلة

جرحى بقصف مدفعي للنظام على طفس وقتلى لـ"قسد" بقصف تركي في الحسكة

آخر التطورات الميدانية في درعا

درعا.. جرحى ونزوح بسبب قصف النظام على طفس

النظام يصعد في إدلب وقصف تركي يوقع قتلى من "قسد" في القامشلي

مقتل شقيقين إثر مشاجرة في "تل شهاب" بدرعا

مجهولون يغتالون "شاباً" شمالي درعا