"الإدارة الذاتية" تطالب بفتح معبر "اليعربية" أمام المساعدات الإنسانية - It's Over 9000!

"الإدارة الذاتية" تطالب بفتح معبر "اليعربية" أمام المساعدات الإنسانية


بلدي نيوز

جدد مسؤول في "الإدارة الذاتية" التابعة لـ "قسد"، اليوم السبت، المطالبة بإعادة فتح معبر اليعربية الواصل بين سوريا والعراق.

وفي العام 2020 اغلق معبر اليعربية (تل كوجر)، أمام تدفق المساعدات الإنسانية إلى مناطق شمال وشرق سوريا، ولا يزال مغلقاً حتى اليوم.

وقال فنر الكعيط، نائب "الرئاسة المُشاركة في دائرة العلاقات الخارجية"، "لا يقل عدد سكان شمال وشرق سوريا عن خمس ملايين نسمة، إضافة لأعداد المهجرين القاطنين في المخيمات كـ “الهول وروج” والمساعدات قليلة مقارنة بالأعداد المتزايدة للنازحين"، بحسب موقع "نورث برس".

وأوجدت "الإدارة الذاتية" تفاهمات مع الدول المعنية، التي أعطت وعداً بفتح معبر اليعربية، لكن الفيتو الروسي – الصيني، والمصالح الدولي الضيقة، حالت دون تنفيذ هذا الوعد، بحسب "الكعيط".

وحمل "الكعيط" الدول المعنية مسؤولية "إيجاد حل" في حال تعذر وجود تفاهم روسي – أمريكي، حول المعابر السورية، بهدف إيصال المساعدات إلى مُستحقيها.

ولم يتفاءل المسؤول في "الإدارة الذاتية" بفكرة إيصال المساعدات عن طريق نظام الأسد "كونه لا يصب بمصلحة سكان شمال وشرق سوريا، إذ سيحرمهم منها، وهم في أمس الحاجة إليها"، بحسب قوله.

وطالبت روسيا خلال مباحثات إستانا التي عقدت الأسبوع المنصرم، بنقل المساعدات عن طريق حكومة النظام.

وحاليا تدخل المساعدات إلى شمال غرب سوريا فقط، من عبر معبر حدودي واحد هو باب الهوى. وينتهي تفويض الأمم المتحدة الذي يسمح بذلك في التاسع من تموز القادم، وألمحت روسيا إلى أنها ستعارض قرار مجلس الأمن الذي يجدد التفويض.

وحذرت هيئات إغاثة، أول أمس الخميس 23 حزيران، من أنه ما لم يمدد مجلس الأمن موافقته على توصيل المساعدات إلى أجزاء تحت سيطرة المعارضة في شمال غرب سوريا الشهر المقبل، فستنفد إمدادات الغذاء بحلول أيلول في المنطقة التي تؤوي نحو أربعة ملايين نسمة.

مقالات ذات صلة

تركيا تعلن تحييد 8 من "قسد" شمال سوريا

مقتل ثلاثة عناصر لـ"قسد" بقصف جوي في القامشلي

مجهولون يزهقون أرواح ثلاثة من سكان مخيم الهول في يوم واحد

خلافات بين "قسد" و"النظام" شرقي حلب

"داعش" يتبنى هجوما على "قسد" في دير الزور

"داعش" يهاجم "قسد" في دير الزور