مقتل مسؤول بعثي سابق وأربعة من أقاربه بهجوم في الصنمين - It's Over 9000!

مقتل مسؤول بعثي سابق وأربعة من أقاربه بهجوم في الصنمين

بلدي نيوز - (خاص) 

كشفت مصادر إعلامية عن مقتل 5 أشخاص، بينهم أمين فرع "حزب البعث" الأسبق في درعا كمال العتمة، مساء يوم الاثنين 27 حزيران/يونيو، في مدينة الصنمين. 

وأفادت المصادر، أن مسلحين مجهولين هاجموا منزلا لمسؤول بعثي سابق بالأسلحة الخفيفة، ما أسفر عن مقتل أمين فرع حزب البعث الأسبق في درعا كمال العتمة. 

وأضافت أن العملية التي استهدفت "العتمة" أسفرت أيضا عن مقتل أربعة من أقاربه، وهم "المهندس خالد العتمة، ومحمود العتمة، وأحمد اسماعيل العتمة، والشاب زكريا أحمد العتمة"، فيما أصيبت سيدتان بجروح متوسطة جراء الهجوم.

ويبتكر المسلحون في محافظة درعا، طرقا جديدة لعمليات الاغتيال، على عكس العمليات الروتينية التي تشهدها المنطقة.

ويشارك في عمليات القتل مجموعات جندها النظام وأخرى تعمل لصالح إيران، وثالثة من الرافضين لاتفاق التسوية، ومجموعات تتبع لتنظيم "داعش" أطلقت إيران يدهم في المنطقة بعد أن اعتقلتهم أجهزة النظام الأمنية خلال عملية السيطرة على حوض اليرموك في آب/أغسطس 2018، اعتقل بعضهم من قبل المخابرات الجوية والأمن العسكري وبعد مضي أقل من 5 أشهر على اعتقالهم جرى إطلاق سراحهم. 

وتشهد محافظة درعا عمليات اغتيال وخطف وسرقة وسطو مسلح، وسط فلتان أمني تعيشه المحافظة منذ سيطرة النظام عليها بدعم روسي وإيراني، في شهر تموز 2018، ويوجّه ناشطون أصابع الاتهام إلى أجهزة أمن النظام وميليشياته التي تشن حملات اعتقال مستمرة تطول مدنيين وعسكريين ومسؤولين سابقين في فصائل المعارضة.

مقالات ذات صلة

اغتيال قيادي في حزب البعث في الحراك بريف درعا

النظام يكثّف قصفه شمال سوريا

ضابط في جيش النظام يعتدي بالضرب على طفل وامرأة بدمشق

مجهولون ينهون حياة شابين في درعا

مجهولون يختطفون أمين شعبة "حزب البعث" في درعا ويغتالون آخر (صورة)

توتر في الصنمين وحصيلة اﻻغتيالات في النصف اﻷول من تموز