بذريعة الحفاظ على السيادة السورية.. الصين تطالب بوقف إدخال المساعدات إلى سوريا عبر "باب الهوى" - It's Over 9000!

بذريعة الحفاظ على السيادة السورية.. الصين تطالب بوقف إدخال المساعدات إلى سوريا عبر "باب الهوى"


بلدي نيوز

دعا "تشانغ جيون" وهو مندوب "الصين" الدائم في الأمم المتحدة، إلى إنهاء آلية إيصال المساعدات إلى سوريا عبر الحدود (باب الهوى).

وطالب "جيون" في تصريحات نقلتها وكالة "شينخوا"، أعضاء المجلس على ضرورة احترام سيادة سوريا، مشدّداً على ضرورة توصل مجلس الأمن إلى جدول زمني واضح لإنهاء هذه الآلية في أقرب وقت ممكن". وأكّد أن تصبح الإغاثة عبر مناطق النظام هي القناة الرئيسية للمساعدة الإنسانية".

واعتبر المندوب الصيني أن آلية إيصال المساعدة عبر الحدود هي ترتيب مؤقت بناء على الوضع الخاص في سوريا، مجددا موقف الصين الداعم لتقديم المساعدة الإنسانية عبر الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بما يتوافق ومبادئ الإنسانية والحيادية والنزاهة، وفق وصفه.

وفي حزيران الماضي، حثّت كل من إيرلندا والنرويج مجلس الأمن الدولي على تمديد القرار الأممي رقم (2585) الخاص بإيصال المساعدات الإنسانية عبر الحدود إلى سوريا، بالإضافة إلى تحويل آلية دخول المساعدات الإنسانية عبر الحدود إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة، وتكون العمليات الإنسانية عن طريق الجمعية بشكل مباشر.

وفي 8 من تموز الحالي استخدمت روسيا حق النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار غربي في مجلس الأمن الدولي لتمديد إيصال المساعدات الإنسانية عبر باب الهوى شمالي سوريا لمدة 12 شهرا، في مقابل تصويت دول غربية ضد اعتماد مشروع قرار روسي لتمديد المساعدات لستة أشهر فقط.

وحظي القرار الذي أعدته إيرلندا والنرويج بتأييد 13 صوتا، بينما امتنعت الصين عن التصويت، ويحتاج أي قرار إلى موافقة تسعة أصوات وعدم استخدام روسيا أو الصين أو الولايات المتحدة أو بريطانيا أو فرنسا حق النقض.

مقالات ذات صلة

"باب الهوى" يُحصي عدد السوريين الذين رحّلتهم تركيا خلال أيلول

"رابطة الإعلاميين" تدين اعتداء "الهيئة" على الإعلامين والمدنيين

منسقو الاستجابة: الاجتماع القادم بخصوص باب الهوى يعتبر فرصة جديدة أمام الأمم المتحدة

المواقف الدولية حيال تجديد آلية دخول المساعدات الإنسانية عبر باب الهوى

تركيا ترحل مئة شاب سوري عبر "باب السلامة"

مسؤول أوروبي: نواصل جهودنا لتمديد إيصال المساعدات لسوريا