مطالبة أممية بتحديد موعد لجولة جديدة "للدستورية السورية" - It's Over 9000!

مطالبة أممية بتحديد موعد لجولة جديدة "للدستورية السورية"


بلدي نيوز

طالبت الأمم المتحدة، أمس الجمعة 29 تموز، بتحييد اجتماعات اللجنة الدستورية، التي توقفت قسراً من قبل روسيا.

وقالت المتحدثة باسم بيدرسن، جنيفر فينتون، إن ‏وفد النظام السوري "أبلغ السيد بيدرسن أن وفده لن يكون مستعداً للمشاركة ‏في الدورة التاسعة إلا بعد (...) تلبية طلبات روسيا الاتحادية".‏

ولم تذكر بالتفصيل ما هي المطالب الروسية، وأكدت فينتون على ضرورة "حضّ جميع الأطراف على وضع جدار حماية يصون ‏العملية السورية من تأثير النزاعات التي تجري في أماكن أخرى من ‏العالم، ويضع مصلحة السوريين في المقام الأول".‏

وذكرت المتحدثة أنه عند اقتراح إنشاء اللجنة الدستورية في 2018 كان ‏أحد شروطها أن "تعقد اجتماعاتها في جنيف من دون تدخل خارجي".‏

وألغى المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا "غير بيدرسون"، السبت 16 يوليو/تموز، اجتماع الجولة التاسعة للهيئة الدستورية السورية والتي كان من المقرر عقدها في الفترة ما بين 25 إلى 29 يوليو الجاري.

وقبل ذلك، طالب الرئيس المشترك للجنة الدستورية "هادي البحرة" مجلس الأمن الدولي، بإلزام أطراف اللجنة بتنفيذ اقتراحات المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا "غير بيدرسون" التي قدّمها لمنهجية نقاش مجدية تُحقق تقدماً مستمراً وملموساً في أعمالها.

وجاء كلام "البحرة" عقب أيام من تسلمه برقية من "بيدرسون" يخطره فيها بتأجيل انعقاد الدورة التاسعة لاجتماعات اللجنة الدستورية بناءً على طلب من الرئيس المشترك عن نظام الأسد، معلّلاً أن وفده سيكون مستعداً للمشاركة في الدورة التاسعة فقط عندما تتم تلبية ما وصفه بالطلبات المقدمة من الاتحاد الروسي. 

 وكانت اقترحت موسكو أن يكون مكان الاجتماعات القادمة للجنة الدستورية في دبي أو أستانا أو إسطنبول بما يعني إخراج اللجنة الدستورية من مظلة الأمم المتحدة، الأمر الذي عارضته تركيا واقترحت مدنا مختلفة تحت مظلة الأمم المتحدة مثل "نيروبي - فيينا - لاهاي".

وفي شهر حزيران/يونيو الفائت، اختتمت الجولة الثامنة لاجتماعات اللجنة الدستورية السورية التي عقدت في مدينة جنيف السويسرية على مدار 5 أيام والتي شهدت حدة في الكلام بين الأطراف بحسب بيان صحفي لمكتب المبعوث الخاص الذي أكد أن الرئيسين للجنة اتفقا على عقد الجولة التاسعة بين 25-29 تموز/يوليو من العام الجاري.

مقالات ذات صلة

التحالف ينفذ عملية خصة بمناطق النظام شرقا وضحايا في جبل التركمان شمال غرب سوريا

اعتداء جديد ضحيته طفلة بعمر عشرة أعوام في ريف حلب

مآزق إيران الجديدة وانعكاساتها على الصراع السوري

قوات المعارضة تنفذ عمليات خاطفة خلف خطوط النظام بريف حلب

تراجع منتخب النظام لكرة القدم على سلم التصنيف الدولي

ضحايا بقصف للنظام على جبل التركمان في اللاذقية