العثور على جثة شاب شرقي درعا - It's Over 9000!

العثور على جثة شاب شرقي درعا


بلدي نيوز

عثر مدنيون ظهر اليوم الأربعاء 17 آب/أغسطس، على جثة متفسّخة لشاب مدني في الريف الشرقي لمحافظة درعا، كان قد اختطف منذ أشهر عدّة.

وأفادت مصادر إعلامية متطابقة، أن مدنيين عثروا على جثة شاب مدني تحت كوم من الحجارة في منطقة اللجاة شرقي درعا، ظهر اليوم، بعد اختطافه منذ 8 أشهر.

وبحسب المصادر فقد تم التعرف على الجثة من قبل ذويه وتبين بأنها تعود للشاب "عبدالكريم علي عيد" الذي اختفى منذ أكثر من ثمانية أشهر، وهو ينحدر من قرى اللجاة وكان يسكن مع ذويه بالقرب من بلدة المليحة الشرقية شرقي درعا.

وأول أمس الاثنين عثر مدنيون على جثة "محمود أحمد الحلاق" الملقب بـ"أبو عمر الجبابي" وتظهر على الجثة آثار إطلاق نار، بالقرب من معصرة الشمري على طريق مزيريب الأشعري غربي مدينة طفس في ريف درعا الغربي.

وفي 11 آب الحالي أيضا، أطلق مسلحون مجهولون النار على أحمد ياسر أبو نبوت في درعا البلد، ما أدى لوفاته على الفور، إذ يتهم بالعمل في تجارة وترويج المواد المخدرة.

وبتاريخ 9 آب، أطلق مجهولون النار بشكل مباشر على المدعو "محمد صايل العودات" الملقب (حمودة تسيل) على الحاجز العسكري الواقع بين مدينتي داعل وطفس، أثناء محاولته الوصول إلى مدينة داعل، ويتهم بالعمل ضمن تنظيم "داعش" عندما كان يسيطر على منطقة حوض اليرموك غربي درعا، وهو من الأشخاص الذين تم تهريبهم من حوض اليرموك إلى مدينة طفس. 

وقُتِل خلال شهر تموز/يوليو الماضي، 44 شخصاً بينهم "سيدتان وطفل" في محافظة درعا.

مقالات ذات صلة

وزير الخارجية السعودي: الحل السياسي في سوريا بتطبيق القرار 2254

ضحايا وجرحى بحوادث سير شمال غرب سوريا

تعديل مدة تسليم جواز السفر السوري دون تعميم رسمي

ارتفاع يطال سعر ربطة الخبز في دمشق

مواجهات بين التنظيم و"قسد" بدير الزور وخسائر بصفوف "الجيش الوطني" بحلب

حلب.. ميليشيا "لواء القدس" تجند الأطفال لترويج وبيع المخدرات