ارتفاع عدد المصابين الذين يحتاجون إلى أطراف صناعية بنسبة 300 % - It's Over 9000!

ارتفاع عدد المصابين الذين يحتاجون إلى أطراف صناعية بنسبة 300 %


بلدي نيوز - (فراس عزالدين)

كشف عميد كلية العلوم الصحية بجامعة دمشق، زهير مرمر، عن ارتفاع ملحوظ في عدد المدنيين الذين يحتاجون لتركيب طرف صناعي.

وبحسب "مرمر", تتراوح نسبة الارتفاع ما بين 200 و 300 في المئة، عما كانت عليه قبل بداية عام 2011، حسب تعبيره.

وأضاف أن "كلفة تركيب أي طرف مبتور فوق الركبة، في الوقت الحالي، لا تقلّ عن مليوني ليرة كحدّ أدنى، علماً أنها كانت لا تتجاوز 300 ألف ليرة في حال كان الطرف علوياً إلكترونياً مستورداً".

كما كشف "مرمر" أن سوريا تفتقر لمثل هذه النوعيات من الأطراف، ما ينعكس على ارتفاع أسعارها، بحسب أنواعها ومنشأ الدولة المصنّعة، سواء أكان المصدر تركياً أم هندياً ذا نوعية جيدة يمكن الاعتماد عليها، أو ألمانياً يتفوق على كلّ الأنواع لكنه الأغلى سعره.

وتابع "مرمر" قائلا إن "نسبة البتور بشكلٍ عام كانت قليلة جداً -هذا قبل الحرب طبعاً- وخاصةً بتور الأطراف العلوية والتي لا تتجاوز نسبتها 2.5 بالمئة، في حين أن البتور السفلية وهي الأكثر شيوعاً تجاوزت 38 بالمئة، وخاصة البتور من تحت الركبة، ومردّ الأمر أمراض الأوعية الدموية وعلى رأسها القدم السكرية والتقدم في العمر، لتليها مباشرة بنسبة 34 بالمئة البتر من فوق الركبة، وللأسباب نفسها أو نتيجة حوادث في أثناء العمل أو تلك الناجمة عن حوادث السيارات". 

يذكر أن نظام اﻷسد وعبر آلته العسكرية أسهم بشكل كبير في تشكيل وخلق هذه الحالة، خلال مواجهته التظاهرات السلمية بالرصاص، ومن ثم الطيران وغيرها من أدوات الحرب، ما خلف عشرات آلاف المصابين ولا سيما في صفوف المدنيين.

مقالات ذات صلة

النظام يعاقب الفلاحين برفع سعر الأسمدة إلى الضعف (تعميم)

روسيا تسيّر دورية عسكرية شمال الحسكة

نظام الأسد يدين قرارا دوليا بشأن إيران

داخلية النظام تضبط شحنة كبتاغون في معبر "نصيب" مصدرها "ريف دمشق"

سفير روسيا في عمان يشجع الأردن على "توسيع الشراكة" مع سوريا

النفايات تغزو طفس في درعا.. بلديات النظام في سبات