بعد العاصفة المطرية.. سكان المخيمات في إدلب يستغيثون (صور) - It's Over 9000!

بعد العاصفة المطرية.. سكان المخيمات في إدلب يستغيثون (صور)

بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس)

أطلق مدراء وسكان مخيمات ريف إدلب الشمالي، نداء استغاثة للمنظمات الإنسانية والجمعيات الخيرية، لتلبية احتياجاتهم، عقب تضرر العشرات من الخيام جرّاء العاصفة المطرية التي ضربت المنطقة، مساء أمس الخميس 24 من تشرين الثاني/ نوفمبر.


وقال "عبد السلام اليوسف" مدير مخيم التح لبلدي نيوز، إن عاصفة مطرية قوية ضربت مخيمات النازحين شمال غرب سوريا، وتسربت مياه الأمطار إلى داخل خيام النازحين.

وأوضح أن معظم قاطني مخيم "التح" الواقع قرب قرية "باتنته" بريف إدلب الشمالي، لم يناموا طوال ليلة أمس الماضية، جراء تسرب مياه الأمطار إلى داخل خيامهم وتبلل أمتعتهم، والسبب هو تلف تلك الخيام التي بلغ عمرها أكثر من ثلاث سنوات.

وناشد اليوسف المنظمات الإنسانية والجمعيات الخيرية العاملة في المنطقة، للتوجه الفوري إلى المخيمات المتضررة وتأمين حلول سريعة ومواجهة المأساة التي يعيشها سكان مخيمات الشمال السوري، من خلال توفير عوازل مطرية، وتبديل الخيام التالفة.

وناشد سكان مخيمات "الريفين، والأندلس، وكفرعين، والضياء، والكردي، والمحطة، وحوا، والعامرية، والكويت"، أصحاب الأيادي البيضاء لتلبية احتياجاتهم من عوازل مطرية ومواد تدفئة وفرش وبطانيات.


وذكر ناشطون أن مخيم الريفين قرب بلدة حربنوش شمال إدلب، لم تصله مياه الشرب اليوم بسبب تحول الطرقات إلى برك طينية، جراء الأمطار الغزيرة التي ضربت المنطقة وسط مناشدات لتعبيد طرقاته أو فرشها بمادة البحص.

مقالات ذات صلة

منسقو الاستجابة: المدنيون شمال سوريا يواجهون أوضاعاً إنسانية سيئة

بالفيديو.. عدسة "بلدي" ترصد فرحة مهجّر بانتقاله من خيمة إلى مسكن في ريف حلب

"منسقو الاستجابة": أكثر من 12 مليون سوري يعانون من انعدام الأمن الغذائي

الأمراض الجلدية تغزو مخيمات النازحين شمال سوريا

نجاة امرأة من حريق خيمتها بريف إدلب

إحصائية تكشف عدد الحرائق وأضرارها شمال سوريا منذ مطلع العام