خسائر للنظام في دير الزور واستمرار المظاهرات في السويداء - It's Over 9000!

خسائر للنظام في دير الزور واستمرار المظاهرات في السويداء

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

تتواصل الاحتجاجات في عموم محافظة السويداء، فقد شهدت قرى وبلدات عدة مظاهرات مساء اليوم الاثنين ١١ سبتمبر /أيلول، تطالب بإسقاط النظام، فيما لقي أربعة عناصر من قوات النظام مصرعهم في بادية دير الزور شرقي سوريا.

شمالا، قال "مراسل الشرقية" في حسابه على تلغرام، إن "قسد" شنت حملة اعتقالات في قرية "القبة" بريف عين العرب شرقي حلب، وأقدم عناصرها على إحراق عدد من المنازل، وعرف من المعتقلين كل من "ثامر خضر عثمان وعدي الدين الجاسم وحسين محمد أحمد وعبد الكريم محمد أحمد وعبد الرحمن محمد أحمد وأحمد عبد الله إبراهيم ومحمود محمد أحمد ومصعب أحمد الجاسم".

جنوبا، قال موقع "الراصد"، إن أهالي بلدة قنوات خرجوا بمظاهرة مسائية تطالب برحيل النظام والانتقال السياسي في البلاد، وانضمت إليها وفود من قرية مردك بريف السويداء. وأضاف أن أهالي قرية المغير جنوب المحافظة، خرجوا بمظاهرة مماثلة طالبوا بالتغير السلمي والانتقال السياسي في سوريا، ورحيل نظام الأسد ومحاسبة الفاسدين.

وشهدت ساحة الكرامة تجمعاً لأهالي محافظة السويداء، صباح اليوم، ردّدوا خلالها أهازيج الثورة السورية وصيحات تطالب بإسقاط النظام ومحاسبة مجرمي الحرب في المحاكم الدولية

في درعا، وقال "تجمع أحرار حوران"، إن الشاب أنس هليل أبو خشريف المنحدر من بلدة تسيل بريف درعا، تعرض لإطلاق نار مباشر من قبل دورية أمنية مشتركة للنظام بين بلدتي عدوان والشيخ سعد في ريف درعا الغربي، ما أسفر عن مقتله على الفور.

شرقا، قال موقع الخابور إن مسلحين مجهولين هاجموا نقطة عسكرية تابعة لقوات النظام قرب حقل الخراطة النفطي بريف دير الزور الجنوبي الغربي، ما أدى لمقتل ثلاثة عناصر وإصابة آخرين بجروح. 

وأضاف إن العنصر في قوات النظام "محمد أحمد الزغيب" لقي مصرعه بانفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب في بادية الشولا جنوب دير الزور. 

في سياق آخر، قالت "قسد" في بيانٍ نشرته عبر موقعها الرسمي، إنه خلال عمليات التمشيط التي نفذتها في بلدة البصيرة، بتاريخ الثالث من أيلول الجاري، ألقت القبض على أحد متزعمي تنظيم "داعش"، والذي كان مسؤولا عن الشؤون المالية للتنظيم في ما تسمى "ولاية الشام".

وأضافت أن قواتها داهمت منزلا كان يختبئ فيه القيادي في التنظيم يدعى "يحيى أحمد الحجي" الملقب "أبو براء الحسن"، وهو من مواليد مدينة السفيرة، وكان المسؤول المالي للتنظيم ومتزعم هيئة القيادة العسكرية للتنظيم ومسؤول عن تمويل الخلايا في المنطقة.

مقالات ذات صلة

غارات جوية إسرائيلية جديدة على مواقع النظام في سوريا

استهدف نقطة تركية.. قصف مدفعي وصاروخي للنظام على ريف حلب

"شركة سكر حمص" تعلن توقف معاملها عن العمل

إليك سعر صرف الليرة مقابل الدولار اليوم الخميس

مقتل المسؤول العسكري بقوات "قسد" في دير الزور

إليك سعر صرف الليرة مقابل الدولار اليوم الأربعاء