لحماية قوات الطرفين.. فريق روسي إسرائيلي للتنسيق

لحماية قوات الطرفين.. فريق روسي إسرائيلي للتنسيق
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

قال ضابط في قوات الاحتلال "الإسرائيلية"، يوم الخميس، أن فريقا "إسرائيليا روسيا، سيعقد أولى اجتماعاته بحلول الخامس من تشرين الأول/ أكتوبر برئاسة نائبي قائد قوات الاحتلال ونظيره الروسي، بهدف التنسيق لمنع تبادل إطلاق النار بطريق الخطأ بين الطرفين في سوريا.

وصرح الضابط الإسرائيلي، إن المحادثات مع موسكو ستركز على العمليات الجوية في سوريا و"التنسيق المغناطيسي الكهربائي"، مضيفاً، إن التنسيق سيشمل العمليات البحرية قبالة ساحل سوريا المطل على البحر المتوسط، حيث توجد قاعدة بحرية روسية كبيرة، حسب وكالة رويترز.

وبحسب الوكالة، فإن التنسيق المغناطيسي الكهربائي، يعني موافقة كل طرف على عدم اعتراض الاتصالات اللاسلكية أو أنظمة التتبع بالرادار الخاصة بالطرف الآخر، وابتكار سبل تعرف كل منهما على قوات الآخر قبل أي مواجهة غير مقصودة في أتون الصراع.

وكان رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو اتفق مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يوم الاثنين الفائت، أثناء زيارته إلى موسكو، على تشكيل الفريق، وألا يؤدي انتشار قوات روسيا، إلى مواجهة بين الطرفين بطريق الخطأ.

يذكر أن "إسرائيل" شنت غارات جوية، استهدفت مواقع في سوريا في أكثر من مناسبة، مبررة الغارات بأنها لمنع تسليم أسلحة متطورة مقدمة من روسيا أو إيران، إلى ميلشيا "حزب الله".