‫ثوار معركة (وبشر الصابرين) يدمرون رتلاً للنظام بالغوطة الغربية

‫ثوار معركة (وبشر الصابرين) يدمرون رتلاً للنظام بالغوطة الغربية
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

ريف دمشق – بلدي نيوز (عمر الحسن)
دمّر مقاتلو معركة "وبشر الصابرين"، صباح اليوم السبت، رتلا عسكريا لقوات النظام في ريف دمشق الغربي، كان في طريقه إلى القنيطرة، ما أسفر عن مقتل وجرح العشرات في صفوف قوات النظام.

وقال المكتب الإعلامي لجبهة أنصار الإسلام، إن "مواجهات عنيفة اندلعت على محور أوتوستراد السلام بغوطة دمشق الغربية، استهدف خلالها الثوار بالأسلحة المتوسطة والثقيلة رتلاً لقوات النظام كان في طريقة إلى القنيطرة، حيث قتل وجرح عدداً من قوات النظام".

وأشار المكتب الإعلامي، إلى أن مقاتلي جبهة أنصار الإسلام يرابطون على أوتوستراد السلام بالغوطة الغربية لقطع طرق الإمداد على قوات الأسد المتجهة إلى القنيطرة.

وكان تحالف "جيش الإسلام"، و"فتح الشام"، و"جبهة أنصار الإسلام"، وفصائل أخرى، أعلنوا أمس الجمعة، عن بدء معركة "وبشر الصابرين" ضد قوات النظام، والتي تهدف إلى تحرير عدد من النقاط الاستراتيجية في القنيطرة، تمهيداً إلى فك الحصار عن غوطة دمشق الغربية، وما إن بدأت المعركة حتى أعلن الثوار عن تحرير أوتوستراد دمشق – القنيطرة، والذي يُعرف بأوتوستراد (السلام)، إضافة لتحرير حواجز التصالب وقرطجة ومزارع الأمل قرب بلدة جباتا الخشب في ريف القنيطرة.

وتستمر الاشتباكات بين الطرفين في أكثر من نقطة، أهمها محيط السرية الرابعة القريبة من بلدة حضر، في حين تعرضت بلدة مسحرة ومحيط جباتا الخشب ومعظم بلدات ريف القنيطرة الأخرى لقصف من قبل قوات النظام بالصواريخ والمدافع الثقيلة والبراميل المتفجرة.