نجمة هوليودية: تركيا نجحت فيما عجز عنه الكثيرون

لاجئون

الأربعاء 5 تشرين الأول 2016 | 2:22 مساءً بتوقيت دمشق

ليندسي لوهانلاجئون سوريونتركيااسطنبول

  • نجمة هوليودية: تركيا نجحت فيما عجز عنه الكثيرون

    بلدي نيوز – (متابعات)

    أبدت النجمة السينمائية الأمريكية( ليندسي لوهان)إعجابها، بما وصفته (النجاحات التي حققتها تركيا على صعيد رعاية اللاجئين السوريين )، والتي شملت جميع المجالات التي ترتبط باللاجئين واحتياجاتهم.
    تصريحات (لوهان) اليوم الثلاثاء، كانت على هامش زيارتها الثانية لمنزل اللاجئ السوري (محمد حسين) في منطقة سلطان بيلي بإسطنبول.
    (لوهان) قدمت بعض الهدايا لأطفال عائلة (حسين)، موضحة أنها كررت زيارة العائلة، بسبب تأثرها الشديد بمعاناتهم خلال زيارتها الأولى، حسب ما ذكرته لوكالة الأناضول.
    وفي تصريحاتها للأناضول قالت: "قمت بزيارة عائلة حسين قبل عدة أيام، والآن أعيد زيارتي مرة ثانية، لأنني تأثرت بوضع العائلة كثيراً فالأب حسين المصاب في ذراعه وساقه يقوم بدور الأب والأم، ونحن الفنانون نسعى للفت أنظار العالم لمأساة السوريين من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، علينا أن نستخدم هذه الوسائل لإسماع صوت المحتاجين إلى العالم، ومن الخطأ أن نكتفي بالتعريف عن أنفسها في هذه الوسائل".

    خدمات كبيرة
    أكدت(لوهان) خلال تصريحاتها للأناضول، أن تركيا تقدم الكثير من الخدمات للاجئين السوريين، وأن ما تقدمه تركيا يعد نجاحاً كبيراً حيث قالت: "حققت الحكومة التركية نجاحات كبيرة في إيواء اللاجئين وتقديم المساعدات لهم، رغم تجاهل العديد من دول العالم لأوضاعهم، فتركيا أنجزت ما عجز عن فعله العديد من الدول الكبرى، التي أخلفت بوعودها بتقديم مساعدات للاجئين، كما أنّ هناك من يخشى القدوم إلى تركيا بسبب المعلومات المغلوطة التي تروّج ضدّها، إلّا أنني أشعر بالراحة عندما آتي إلى إسطنبول".

    (محمد حسين) لاجئ سوري في تركيا، خضع قبل قدومه لتركيا لعدة عمليات جراحية في سوريا، بسبب إصابات في ذراعيه وساقه بسبب قصف النظام لمنزله .
    (حسين ) قال للأناضول: "بعد أن تلقيت إصابات خضعت لعدة عمليات جراحية غير ناجحة في سوريا، ومن ثمّ انتقلت إلى ولاية كهرمان مرعش التركية وخضعت فيها لعمليات جراحية مرة أخرى، وبعد أن تماثلت للشفاء أتيت إلى إسطنبول، وكان هدفي أن انتقل من هنا إلى ألمانيا لأنّ أخي هناك، إلّا أننا حظينا برحيب كبير واهتمام بالغ من قِبل بلدية سلطان بيلي وقررنا المكوث هنا".
    يذكر أن تركيا تستقبل ثلاثة ملايين لاجئ سوري، فروا من الحرب البربرية التي أطلقها عليهم نظام الديكتاتور بشار الأسد بدعم روسي إيراني، والمثير في قضية اللاجئين السوريين هو بروز موجة جديدة من الهجرة المعاكسة للاجئين السوريين في أوروبا إلى تركيا، الأمر الذي يؤكد تصريحات (لوهان)، حيث يفضل الكثير من السوريين العودة إلى تركيا بدل البقاء في أوروبا.

    ليندسي لوهانلاجئون سوريونتركيااسطنبول