نشطاء: النظام يعزز مواقعه في حماة بقوات روسية

نشطاء: النظام يعزز مواقعه في حماة بقوات روسية
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – حماة (خليل السامح)
شهدت جبهات سهل الغاب في الآونة الأخيرة تصعيداً عسكرياً من قبل جيش الفتح وعدد من الفصائل الثورية، ودارت معارك شرسة بينهم وبين قوات النظام لمدة تقارب الـ 23 يوما، تم خلال ذلك السيطرة على عدة بلدات ونقاط عسكرية منها بلدة الزيارة ومحطة زيزون الحرارية.
وخسرت قوات النظام خلال المعارك المئات من عناصر النظام وضباطه، إضافة لتدمير آليات عسكرية كثيرة، في الوقت الذي كثفت قوات النظام قصفها للمناطق المحررة.
وأفاد رئيس المكتب الإعلامي لتجمع صقور الغاب محمد الرشيد أنه تم سماع ضباط وعناصر من القوات الروسية عبر القبضات اللاسلكية على جبهات سهل الغاب، منوها إلى أنه ومنذ فترة قريبة ما يقارب الـ15 يومآ تم تدمير دبابة حديثة في حاجز خربة الناقوس بصاروخ "تاو" وهي من نوع جديد لا يمتلكها نظام الاسد.
وأضاف "الرشيد" في تصريح لبلدي نيوز أن طلعات الطيران الروسي تقتصر حاليا على مطار حميميم العسكري بجبلة.
ويرابط تجمع صقور الغاب على 3 جبهات وهي (سهل الغاب "قرية خربة الناقوس وقرية الحاكورة"، وجبهات مورك، وريف حماة الشمالي) والجبهات الـ3 تتمركز ويتحصن بها بعض العناصر والضباط من القوات الروسية".
وأوضح "الرشيد" أن تجمع صقور الغاب امتلك من جديد صواريخ "الفاغوت" التي تعمل ليلاً، ودمروا رشاش من نوع 14.5، متوعدا بتدمير آلياتهم ليلا بصواريخ "الفاغوت"، ونهارا بصواريخ "التاو".
وتشير معلومات أن القوات الروسية تواصل امتدادها وتمركزها داخل (مطار حماه العسكري) وتحاول التمركز والتحصن فيه.
ومن المرجح أن يكون مطار حماة العسكري -الواقع غربي مدينة حماة في منطقة استراتيجية يستخدمها النظام في عملياته العسكرية في شمال ووسط سوريا- مركزاً لتجمع القوات الروسية بعد مطار حميميم.
بدوره، أفاد الناشط الإعلامي "عبدالله الشامي" أن هناك ضباط روس يتواجدون داخل مطار حماة العسكري، ويتواجد آليتي رادار روسيتين بقيادة روسية في حماة، مشيراً إلى أن عددا من الضباط الروس يتمركزون داخل "نادي الفروسية" الذي يقع في حي جنوب الملعب في حماة.