وكالة: تدخل موسكو بسوريا جاء بعد زيارة قاسم سليماني

وكالة: تدخل موسكو بسوريا جاء بعد زيارة قاسم سليماني
  • الاثنين 14 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – وكالات
قالت وكالة رويترز، اليوم الاربعاء، إن اجتماع عقد في موسكو في تموز/ يوليو الماضي، ضمّ قاسم سليماني قائد فيلق "القدس" الإيراني التابع للحرس الثوري الإيراني، وضباط روس في موسكو.
وأضافت الوكالة، إن زيارة سليماني لموسكو كانت الخطوة الأولى في التخطيط للتدخل العسكري الروسي، الذي أعاد تشكيل الحرب السورية ونسج خيوط التحالف الإيراني الروسي الجديد لدعم نظام الأسد، مضيفة إن الإيرانيين، شرحوا في لموسكو كيف يمكن أن تتحول سلسلة من الهزائم التي مني النظام، إلى انتصارات بمساعدة روسيا.
ونقلت رويترز مسؤول كبير في المنقطة قوله، إن القرار الإيراني الروسي المشترك بالمزيد من التدخل في سوريا تم اتخاذه خلال اجتماع بين وزير الخارجية الروسي والمرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي قبل بضعة أشهر، وقال المسؤول إن "سليماني المعين من قبل خامنئي لإدارة الجانب الإيراني من العملية سافر إلى موسكو لمناقشة التفاصيل، كما سافر أيضا إلى سوريا مرات عدة منذ ذلك الحين".
وبدأت روسيا، قصف مواقع للجيش الحر ومناطق اخرى يسكنها مدنيين، في أرياف حمص وحماة وإدلب واللاذقية، وهي مناطق خاضعة لسيطرة الجيش الحر.
وبالتزامن مع قصف الطائرات الحربية الروسية لمناطق الجيش الحر، أكدت تقارير إعلامية وصول قوات خاصة إيرانية إلى سوريا، للمشاركة في عمليات عسكرية ضد الجيش الحر.
الجدير ذكره، إن سليماني هو قائد فيلق القدس ذراع القوات الخاصة للحرس الثوري الإيراني، ويشرف بشكل مباشر على ميلشيات طائفية تابعة لإيران في سوريا، تقاتل إلى جانب النظام.