قتلى وجرحى للنظام و(PYD) بأربع مفخخات لتنظيم (الدولة) في الحسكة

قتلى وجرحى للنظام و(PYD) بأربع مفخخات لتنظيم (الدولة) في الحسكة
  • الجمعة 10 تموز 2015

استهدف تنظيم الدولة اليوم (الجمعة) مقرات الوحدات الكردية في مدينة الحسكة بأربع مفخخات، ما أدى لمقتل وجرح عدد من العناصر، دون معرفة الحصيلة، بحسب مراسل بلدي في الحسكة.
وأوضح المراسل أن مفخختين استهدفتا مدرسة "المسلخ" شرق حي العزيزية، والثالثة استهدفت حاجز للوحدات بين قرية "ابو عمشة والفيلات الحمر"، والرابعة استهدفت حاجز "الغزل" الذي تسيطر عليه الوحدات الكردية، وذلك اثناء محاولة الأخيرة التقدم نحو منطقة "الفيلات الحمر" شرق الحسكة.
وكانت اشتباكات عنيفة دارت خلال الساعات الماضية في منطقة الفيلات الحمر، حيث تحاول الوحدات الكردية التقدم في المنطقة بمساندة من طائرات التحالف والنظام في آن واحد، والتي استهدفت المنطقة بأكثر من 10 غارات.
في الاثناء، شهد المحور الجنوبي للمدينة اشتباكات بين قوات النظام مدعومة بالوحدات الكردية من جهة، وتنظيم (الدولة) من جهة أخرى، في محاولة استعادة النظام لتلك المنطقة، حيث شن التنظيم هجوماً معاكساً على مواقع تمركز قوات النظام في كُليتي "الاقتصاد والهندسة".
وانتهى الهجوم بانسحاب قوات النظام باتجاه شركة (سادكوب)، بعدها بساعات استهدف التنظيم شركة (سادكوب) بسيارة مفخخة، نتج عنها دمار بالمبنى ومقتل واصابة عدد من قوات النظام.
 في الجهة المقابلة، تدور اشتباكات عنيفة في محيط النشوة الغربية بين قوات النظام والتنظيم، وسط قصف جوي لطيران النظام استهدف المناطق التي يسيطر عليها التنظيم كأحياء "النشوة، والليلية، والملعب البلدي، ومناطق في حي غويران"، دون معرفة اي معلومات عن حجم الخسائر. 
وفي غضون ذلك، قصف مقاتلو تنظيم الدولة مديرية الأحوال الشخصية (النفوس) في المدينة بعدد من قذائف الهاون، مما أدى إلى اندلاع حريق ضخم، وإصابة عدد من الحراس بينهم مدير النفوس.
بسياقٍ مختلف، افاد ناشطون هروب 4 عناصر من قوات النظام من الفوج 123 (فوج كوكب)، ووصولهم إلى بلدة الهول الخاضعة لسيطرة تنظيم (الدولة).
إلى ذلك، استمرت الاشتباكات بين التنظيم، والوحدات الكردية بالريف الجنوبي لبلدة تل براك، كما استهدفت الوحدات سيارة تابعة للتنظيم بمحيط بلدة تل براك، ما أدى لمقتل خمسة عناصر كانوا بداخلها.