الجوع يقتل تسعة أطفال بمضايا المحاصرة في ريف دمشق

الجوع يقتل تسعة أطفال بمضايا المحاصرة في ريف دمشق
  • الأحد 13 كانون الأول 2015

بلدي نيوز - ريف دمشق –  (طارق خوام)
استشهد تسعة أطفال، اليوم الثلاثاء، بسبب الجوع  في بلدة مضايا بريف دمشق الغربي، وذلك جراء الحصار التي تفرضه قوات النظام على البلدة منذ عدة أشهر.
ويعيش في مدينة مضايا، وبلدة بقين عدد كبير من نازحي مدينة الزبداني، بسبب حصارها هي الأخرى من قبل قوات النظام وميلشيا "حزب الله"، حيث يتجاوز عدد النازحين فيهما الـ 40 ألف مدني.
وتمنع قوات النظام التي تحاصر البلدتين، دخول المواد الطبية والغذائية وعلى وجه الخصوص حليب الأطفال، ما أدى لمجاعة بين المدنيين، أغلب ضحاياها من الأطفال.
أسعار المواد التموينية ارتفعت بشكل كبير، حيث بلغ سعر الكيلو الواحد من الرز والبرغل 2700 ليرة سورية، وكيلو الطحين 2500 ليرة سورية، وكيلو السكر 2000 ليرة، بينما بلغ سعر اسطوانة الغاز إن وجدت 25000 ليرة سورية.
تجدر الاشارة، أن قوات النظام وميلشيا "حزب الله"، تفرض حصار على بلدتي مضايا وبقين، منذ بدء محاولتها اقتحام مدينة الزبداني القريبة منهما، في تموز/ يوليو الفائت.