مرافق الجنرال حسين همداني يؤكد ما نشره (بلدي نيوز) حول مكان مقتله

مرافق الجنرال حسين همداني يؤكد ما نشره (بلدي نيوز) حول مكان مقتله
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – (عبد العزيز الخليفة)
أكد موقع "تابناك" المقرب من الحرس الثوري الإيراني، اليوم الثلاثاء، ما نشره "بلدي نيوز" حول مكان مقتل الجنرال الإيراني حسين همداني.
وكشف مرافق همداني -الضابط في الحرس الثوري الإيراني علي ثابت- لموقع"تابناك"، عن ظروف مقتل "همداني" والذي كان يحمل الاسم الحركي هو "أبو وهب"، قائلاً  "كانت الساعة (03:05 فجرا) حين خرج همداني للقيام بجولة ميدانية للمناطق التي تم تحريرها من المعارضة في ريف حماة، تفاجأ موكب همداني بكمين نصب من قبل المسلحين في هذه المناطق، وتم استهداف السيارة التي كانت تقله، وبعدما تم استهداف الموكب انحرفت سيارة همداني على جانب الطريق، وأصيب سائق همداني وفارق الحياة في اللحظة ذاتها وفي المكان ذاته، وبدأ المسلحون باستهداف موكب الجنرال همداني بالرشاشات والقناصة، وأصيب بطلقتين، واحدة في عينه والأخرى في رأسه، وتم نقله إلى المستشفى، ولكن بعد مرور ساعات عدة فارق الحياة في المستشفى"، على حد قوله.
وقال "تابناك" نقلا عن الضابط في الحرس الثوري الإيراني، يدعى علي ثابت، كان مرافقا للجنرال حسين همداني طيلة فترة وجوده في سوريا، أنه: "تم اختيار الجنرال حسين همداني بعنوان (المستشار الأعلى)، ممثلا عن إيران في بداية الثورة السورية".
وأعترف الضابط،  بأنه عندما تم إرسال الجنرال حسين همداني إلى سوريا كان النظام في دمشق على وشك السقوط، وكان القصر الجمهوري مقر "بشار الأسد" في مرمى الثوار.
وتابع بالقول إن دور همداني "لم يقتصر فقط على تنظيم مليشيات الدفاع الوطني في سوريا، بل ساهم في إعادة هيكلة الجيش السوري"، وبين أن همداني كان متخصصا في حروب الشوارع والحروب الداخلية، ولديه تجارب فيها"، مضيفا "إذاً سوريا وشعبها مدينون لتضحيات الجنرال"، على حد قوله.
ولفت علي ثابت مرافق همداني إلى أن قائد الحرس الثوري الإيراني الجنرال محمد علي جعفري، وقاسم سليماني قائد فيلق القدس، الجناح الخارجي في الحرس الثوري، كان لديهم ثقة كاملة بقدرات حسين همداني العسكرية، وتم انتخابه عن طريق هذين الشخصين وإرساله لإدارة العمليات في سوريا.
وقال مرافق همداني إن المرشد الإيراني خامنئي، كان شخصيا يستمع للجنرال حسين همداني ليعطيه صورة كاملة عن آخر التطورات الميدانية في سوريا، وكان خامنئي دائما يدعو لهمداني بأن يكون سالما في سوريا.
تجدر الاشارة إن بلدي نيوز نشرت تقريرا، في تاريخ 9 تشرين الأول/ أكتوبر الحالي، نقل فيه عن مصادر مطلعة، مقتل العميد في "فيلق القدس" حسين همداني في معارك ريف حماة الشمالي، حيث كان يقود علميات قوات النظام وميلشيات إيرانية، مدعومة بتغطية جوية روسية هناك، نافية في الوقت نفسه التقارير الإعلامية بوسائل الإعلام الإيرانية التي تحدثت عن قتله، في حلب باشتباكات مع تنظيم "الدولة".

أين قتل العميد الإيراني حسين همداني؟