ستة وعشرون شهيداً بمجزرة (الباب) والحصيلة مرشحة للارتفاع

ستة وعشرون شهيداً بمجزرة (الباب) والحصيلة مرشحة للارتفاع
  • السبت 11 تموز 2015

ارتفعت حصيلة مجزرة طيران النظام المروحي صباح اليوم (السبت) إلى ستة وعشرون مدنياً وإصابة العشرات بجروح خطرة، لتبقى الحصيلة النهائية مرشحة للارتفاع.
الطيران النظام استهدف المدينة بأربع "حاويات" متفجرة، خلفت دماراً هائلاً لحق بعشرات المنازل والمحال التجارية.
وذكرت منظمة "اسعاف بلا حدود" أن القصف استهدف سوقاً شعبياً وسط المدينة يرتاده معظم الأهالي، وأوضحت المنظمة أن العديد من الجثث لم يتم التعرف عليها نظراً لتفحمها، نتيجة اشتعال الحرائق في المحال التجارية.
من جانبها فرق الدفاع المدني انتشلت جثث لأشخاص كانوا عالقين تحت أنقاض المنازل المدمرة، كما تمكنت ممن السيطرة على الحرائق الضخمة التي نشبت داخل النحال التجارية.
الجدير بالذكر أن طائرات النظام المروحية والحربية صعدتا في الآونة الأخيرة حملة القصف على ريف حلب الشرقي الخاضع لسيطرة تنظيم الدولة، موقعة العديد من المجازر بحق الأهالي، كان آخرها مجزرة دير حافر الأسبوع الماضي، راح ضحيتها خمسة أشخاص من عائلة واحدة.