سلوفينيا تفتح حدودها أمام اللاجئين

سلوفينيا تفتح حدودها أمام اللاجئين
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز- غازي عنتاب
وصل 2700 لاجئ إلى سلوفينيا، أمس السبت، ومن المنتظر وصول المزيد من المهاجرين الذين يسعون للوصول إلى النمسا وألمانيا وغيرها من الدول الأخرى.
رئيس وزراء سلوفينيا ميرو تشيرار، قال أن "الجيش على أهبة الاستعداد لمساعدة الشرطة في التعامل مع تدفق المهاجرين"، وأضاف: "سلوفينيا ستستقبل المهاجرين ما دامت حدود النمسا وألمانيا مفتوحة".
وأكدت وكالة الأنباء السلوفينية الرسمية إن "بعض المهاجرين وصلوا إلى الحدود النمساوية وتم تسجليهم هناك على معبر سبيفيليد".
من جهتها قالت المتحدثة باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين كارولين فان بيرن إن "معظم المهاجرين الذين عبروا الحدود السلوفينية هم من سوريا والعراق وأفغانستان".
وأضافت بيرن لوكالة فرانس برس "إنهم يهربون من الحروب، ويريدون النجاة بحياتهم"، مشيرة إلى أن سلوفينيا استعدت لموجة المهاجرين، إذ كان لديها الوقت، وإنها ليست كاملة، إلا أن الأمور أضحت أفضل الآن.
بالمقابل قالت المجر إنها أغلقت حدودها مع كرواتيا، ليل الجمعة، بسبب فشل زعماء الاتحاد الأوروبي بالتوصل إلى اتفاق يحد من تدفق طالبي اللجوء.
وكان وصل معظم اللاجئين إلى سلوفينيا بالقطار قادمين من بلدة توفارنيك الكرواتية القريبة من الحدود مع صربيا.