الطيران الروسي يرتكب مجزرة بريف اللاذقية

الطيران الروسي يرتكب مجزرة بريف اللاذقية
  • الاثنين 14 كانون الأول 2015

بلدي نيوز –اللاذقية (أبو عمار اللاذقاني)
استشهد عشرة مدنيين وأصيب آخرون، مساء الاثنين، إثر استهداف الطيران الروسي قرية "بوزالخربة" في جبل الأكراد بريف اللاذقية.
المقاتلات الروسية شنت عدة غارات على القرية، أطلقت خلالها عدة صواريخ شديدة الانفجار، جاء أحدها في مغارة تأوي عدد من الهاربين من القصف، ما أدى لاستشهاد أكثر من عشرة مدنيين جلهم من النساء والأطفال.
وأشار مراسل بلدي إلى أن الحصيلة ليست نهائية، إذ مازالت فرق الدفاع المدني تحاول البحث عن ناجين تحت الأنقاض، كما أن حالات بعض الجرحى حرجة، ما قد يرفع من حصيلة الشهداء.
وكان طيران الاحتلال الروسي أغار على قرى ناحية ربيعة في جبل التركمان، اقتصرت الأضرار فيها على الماديات.
كما كثف من غاراته على جبلي التركمان والأكراد بريف اللاذقية المحرر، حيث وصل عدد الغارات منذ الصباح وحتى لحظة إعداد التقرير إلى أكثر من 15 غارة جوية.