نشطاء يحمّلون التحالف الدولي مسؤولية سلخ تل أبيض عن سورية

نشطاء يحمّلون التحالف الدولي مسؤولية سلخ تل أبيض عن سورية
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – الرقة (عمر الحسن)
أعلنت حملة "الرقة تذبح بصمت" رفضها إعلان مجلس أعيان مدينة "تل أبيض" عن إدارة ذاتية جديدة للوحدات الكردية في المدينة وريفها لتكون رابع إدارة كردية في سوريا بعد إدارات "عين العرب" و"القامشلي" و"عفرين".
وقالت الحملة في بيانها "رفضنا منذ بداية عملنا اجراءات تنظيم داعش التعسفيّة، والتي كان أخطرها جر سورية إلى التغيير الديمغرافي وتبعيّة بعض المناطق في سورية إلى العراق، وانطلاقاً من هذا الموقف الثابت نعلن نحن مجموعة الرقة تذبح بصمت، رفضنا القطعي للانتهاك الصارخ الذي حصل اليوم على يد "وحدات حماية الشعب"، في سلب مدينة تل أبيض السوريّة، وضمّها إلى إقليم جديد يهدف لإحداث تغيير ديموغرافي في سورية".
وحمل البيان "التحالف الدولي" مسؤولية ما حدث نتيجة دعمه لهذه القوات ومساعدته على عملية التقسيم من خلال وضع القرار بيد سلطة غاصبة لا تعتمد بقرارها على مصالح الشعب واستفتاء رأيهم.
وشددت الحملة في بيانها على أن مدينة "تل أبيض" مدينة سوريّة التبعية فقط وأنها ستعمل مع المنظمات الحقوقية الدولية لإبطال هذا القرار، ومحاربة "أولى خطوات التقسيم".
وأعلن مجلس الحكم المحلي في المدينة الخاضعة لسيطرة وحدات حماية الشعب الكردية أمس الأربعاء أن المدينة جزء من نظام الإدارة الذاتية الذي أقامه الأكراد في شمال وشمال شرق سورية.