مسؤولون أمريكيون: الولايات المتحدة تدرس إرسال قوات خاصة إلى سوريا

مسؤولون أمريكيون: الولايات المتحدة تدرس إرسال قوات خاصة إلى سوريا
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز- غازي عنتاب
قال مسؤولون أمريكيون، أمس الثلاثاء، إن الولايات المتحدة تدرس إرسال عدد صغير من قوات العمليات الخاصة إلى سوريا، حسب وكالة رويترز، موضحين أن نشر أي قوات سيكون مصمما بدقة، سعياً لتحقيق اهداف عسكرية محددة ومحدودة في سوريا.
وقال أحدهم إن "ذلك الخيار يتضمن نشر بعض قوات العمليات الخاصة الامريكية، بشكل مؤقت داخل سوريا لتقديم المشورة لمقاتلي المعارضة السورية المعتدلة، والمساعدة في استدعاء ضربات جوية أمريكية".
بدوره مسؤول أخر، قال إن "المقترحات مازالت في مرحلة الدراسة النظرية، ما يعني أنه حتى إذا تمت الموافقة على لأي منها في الايام المقبلة، فإن نشر عسكريا امريكيا سيكون امامه اسابيع او اشهر".
من جانبهما امتنعت وزارة الدفاع الامريكية والبيت الابيض، عن التعقيب على هذه الأخبار، التي أوردتها ايضاً صحيفتا وول ستريت جورنال وواشنطن بوست.
وتتعرض ادارة الرئيس باراك اوباما لضغوط لزيادة المسعى العسكري لامريكا في سوريا، بعد فشل برنامج عسكري امريكي لتدريب وتسليح آلاف من مقاتلي المعارضة السورية، وبدء الضربات الجوية الروسية في سوريا، إلى جانب نظام الأسد، ويبدو أن الخيارات العسكرية التي يجري دراستها، لا تصل إلى حد نشر قوات امريكية للقيام بأي ادوار في قتال بري مباشر.