تشكيل رابطة لذوي الاحتياجات الخاصة في الغوطة الشرقية

تشكيل رابطة لذوي الاحتياجات الخاصة في الغوطة الشرقية
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز- ريف دمشق (زين كيالي)
أعلن مجموعة من الناشطين والمختصين عن تنفيذهم لمشروع رابطة "لذوي الاحتياجات الخاصة" في الغوطة الشرقية المحاصرة، وأوضح القائمون على العمل بأن هدف مشروعهم يمكن في تقديم المساعدات لأصحاب الإعاقات الدائمة، ودمجهم في الحياة الاجتماعية.
وأوضح المشرفون على العمل بأن الأوضاع الصعبة التي تعيشها الغوطة الشرقية، وتزايد حالات الإعاقة الجسدية بين المدنيين، يوما بعد يوم ولعدم وجود جهة رسمية ترعى شؤون المعاقين وتتولى أمورهم، كان لابد من إنشاء مؤسسة تختص بالإعاقات الدائمة فترعى شؤونهم وتأهلهم اجتماعياً وتقدم لهم كل متاح لممارسة حياتهم الاجتماعية على أفضل وجه ممكن.
وتشمل خدمات الرابطة المُشكلة لذوي الاحتياجات الخاصة والإعاقات الدائمة كـ "الحركية، البصرية، السمعية، الذهنية"، ممن هم داخل مدن وبلدات الغوطة الشرقية، بحسب ما أوضحه البيان التأسيسي للرابطة الجديدة.
ومن أبرز مساعي نشطاء الرابطة العمل على "رفع المستوى الاجتماعي والثقافي والصحي والاقتصادي لذوي الإعاقة الدائمة، تقديم المساعدات اللازمة لأصحاب الإعاقات الدائمة والعمل على تأهيلهم ودمجهم في الحياة الاجتماعية، إضافة إلى "أن يكون هناك معاملة تفاضلية لذوي الإعاقة الدائمة عن الأشخاص السليمين على صعيد المجتمع، ومراسلة المؤسسات الإغاثية والطبية داخل الغوطة الشرقية وخارجها بما في ذلك تحقيق أهداف الرابطة، وتوفير فرص عمل لأصحاب الإعاقة الدائمة والعمل على مساعدتهم في إكمال مسيرة حياتهم والولوج في المجتمع"
منظمة العفو الدولة أكدت في تقريرها الصادر قبل شهرين بفرض قوات النظام حصارا خانقا على الغوطة الشرقية منذ عامين، والتي يعاني سكانها من نقص حاد في الحاجات الأساسية، فضلا عن أن المنطقة تتعرض باستمرار لقصف جوي ومدفعي من قبل قوات النظام.
كما اتهمت منظمة العفو الدولية قوات النظام السوري بارتكاب "جرائم حرب" ضد المدنيين المحاصرين في منطقة الغوطة الشرقية لدمشق، محذرة من أن استمرار القصف والغارات الجوية يفاقم معاناة السكان.