استشهاد أكثر من 130 مدنياً بمجازر لطيران الاحتلال الروسي والأسد

استشهاد أكثر من 130 مدنياً بمجازر لطيران الاحتلال الروسي والأسد
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – (أيمن محمد)
ارتكبت طائرات الاحتلال الروسي، وطائرات الأسد، ثلاث مجازر في ثلاث محافظات سورية "ريف دمشق، وحلب، وادلب" راح ضحيتها أكثر من 130 مدنيا شهداء، ومئات الجرحى.
وأفاد مراسل بلدي نيوز بريف دمشق بارتفاع عدد الشهداء في مدينة دوما إلى 62 مدنياً، وجرح أكثر من 100 آخرين، إثر استهداف طيران الاحتلال الروسي بصواريخ موجهة السوق الشعبي في مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق.
وأضاف مراسلنا أن فرق الدفاع المدني لا تزال تبحث عن ناجين تحت الأنقاض، كما نقلت الفرق الطبية وفرق الدفاع المدني الجرحى إلى المشافي الميدانية في المنطقة، وحالات بعضهم حرجة ما قد يرفع من حصيلة الشهداء.
 وخلف القصف دماراً كبيراً في السوق الشعبي، نتيجة الانفجار الكبير، والحريق الذي شب عقب الانفجار.
 وكان الطيران الروسي ارتكب مجزرة أمس الخميس، في مدينة دوما راح ضحيتها أكثر من 16 شهيداً وعدد من الجرحى.
وفي حلب، أكد مراسل بلدي نيوز باستشهاد أكثر من 50 مدنيا وجرح المئات، جراء استهداف طيران الاحتلال الروسي وطيران الأسد أحياء الكلاسة والفردوس والسكري وصلاح الدين وكرم الطراب، والمغاير، وحي الشيخ سعيد، ومدينة الباب بريف حلب الشرقي، ومسكنة بالريف.
وأفاد مراسل بلدي نيوز بارتفاع حصيلة الشهداء في حي الكلاسة إلى 15 شهيد وعشرات الجرحى، إضافة لاستشهاد 15 مدنيا في حي الفردوس وجرح العشرات من المدنيين.
وأضاف مراسلنا باستشهاد 12 مدنيا في حي المغاير وجرح أكثر من 20 آخرين، جراء قصف الطيران الروسي على الحي.
وأكد مراسلنا باستشهاد 6 مدنيين في حي صلاح الدين، وجرح العشرات جراء قصف الطائرات الروسية.
وفي ريف حلب، استشهد 10 مدنيين، وجرح 15 آخرين، جراء استهداف طيران النظام الحربي مدينة الباب بريف حلب الشرقي، كما قصف الطيران الحربي بلدة الخفسة، ومدينة مسكنة، وبلدة مسلمة.
وفي إدلب، أفاد مراسل بلدي نيوز باستشهاد خمسة مدنيين، وإصابة آخرين، اليوم الجمعة، جراء قصف طيران الاحتلال الروسي على مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.
 المقاتلات الروسية شنت أربعة غارات جوية أطلقت خلالها عدداً من الصواريخ، ما أدى لاستشهاد خمسة مدنيين، كحصيلة أولية، وإصابة أكثر من ثمانية آخرين نقلوا إلى المشافي الميدانية، بالإضافة إلى دمار كبير في منازل المدنيين، والمحال التجارية.
كما شنت الطائرات الروسية اليوم الجمعة عدة غارات على قريتي الكستن، وابديتا، ما أسفر عن استشهاد 4 مدنيين، وإصابة آخرين.