الأناضول: توقيف شخصين يعملان لصالح مخابرات الأسد في تركيا

الأناضول: توقيف شخصين يعملان لصالح مخابرات الأسد في تركيا
  • الاثنين 14 كانون الأول 2015

بلدي نيوز - وكالات
كشفت مصادر أمنية تركية، عن توقيف شخصين سوريين باسطنبول، يشتبه بأنهما يعملان لصالح مخابرات نظام الأسد.
ونقلت وكالة الأناضول، عن مصادر، أن المشتبهين " أحمد.د"، و"وليد.ا"، جرى توقيفهما في عميلتين بمنطقتي "زيتينبورنو" و"بي أوغلو"، بالتعاون بين فرق مكافحة الإرهاب، والمخابرات التركية.
وضبطت السلطات التركية، وفقا للوكالة، بحوزة المشتبه "أحمد.د"، جهازا الكترونيا، وخريطة لمدينة اسطنبول، حيث تبين إرسال إحداثيات مناطق في محيط بعض القنصليات في "بي أوغلو"، إلى مركز في دمشق، عبر قمر اصطناعي، بحسب المعطيات التي توصل إليها خبراء فحصوا الجهاز.
ويعتقد أن "وليد.ا" الذي جرى توقيفه في "زيتينبورنو"، كان يستعد لتنفيذ عمليات في عموم تركيا، ترمي لإثارة الرأي العام، عبر فريق خاص، سيأتي من سوريا، حيث قيل أنه تواصل مع مهربين بغية تسريع دخول الفريق.